المديرية الجهوية للصحة لم تتوصل بعد بالنتائج النهائية للحالات المشتبه في إصابتهاا بفيروس كورونا بمدينة الداخلة

أكد مصدر مأذون، أن المديرية الجهوية للصحة بجهة الداخلة وادي الذهب لم تتوصل إلى حدود الساعة بالنتائج النهائية للتحاليل المخبرية للحالات المشتبه في إصابتها بفيروس “كورونا” المستجد، والتي تم إخضاعها للحجر الصحي بالمركز الإستشفائي الجهوي الحسن الثاني بالداخلة.
ونفى ذات المصدر المسؤول ما نشرته مجموعة من المواقع الإخبارية بخصوص تأكد سلبية التحاليل المخبرية لإحدى الحالات المشتبه في إصابتها بفيروس “كورونا” المستجد.
وأكد المصدر نفسه، أنه لم تظهر إلى حدود الساعة النتائج النهائية الحالات المشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد، والتي مازالت تحت الحجر الصحي بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بالداخلة، وذلك حتى الإفراج عن النتائج النهائية للتحليلات الطبية، والتي تم إرسالها إلى مختبر معهد باستور بمدينة الدار البيضاء، للتأكد من إصابتها بالفيروس من عدمه.
وحذر المصدر نفسه من نشر وترويج أخبار زائفة تتعلق بانتشار فيروس “كورونا” لما لها من ضرر على استقرار المجتمع وأمن المواطنين وخلق جو من الذعر بلا سبب في صفوف ساكنة جهة الداخلة وادي الذهب.

 

قد يعجبك ايضا
Loading...