شركة “كورفاك” الألمانية تعلن عن قرب إنتاج لقاح ضد كورونا

الداخلة بلوس:
مدير شركة “كورفاك” الألمانية لصناعة الأدوية يعلن التوصل قريباً لإنتاج لقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد. مدير الشركة التي قيل إن ترامب طلب شراءها يوضح حقيقة الطلب الأميركي.
أعلنت شركة « كورفاك » الألمانية لصناعة الأدوية أن هناك تقدماً ملموساً في تطوير صناعة لقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد، حسبما قال مدير الشركة فريدرش فون بوهلن، موضحاً بالقول « قريباً سنبدأ في مرحلة الاختبارات قبل السريرية، واختبار اللقاح على الحيوانات. وفي الصيف سنبدأ تجربة اللقاح على بشر. لكن علينا تحديد الجرعات اللازمة لذلك ».
ورداً على سؤال حول متى سيظهر اللقاح، أجاب « أن الأمر يعتمد على عوامل عدة، منها تطور الجائحة ». وفي حال تطورها إلى الأسوأ « سنعجّل في عملية إنتاج اللقاح ». وأضاف « لست متأكدا متى سيظهر « .
وفي حال الموافقة على اللقاح ستبدأ الشركة في إنتاجه بكميات كبيرة، حسب قول المدير فون بوهلن، إذ أوضح « بإمكان كورفاك اليوم إنتاج مئات الملايين من اللقاحات في السنة، لكن هذا يعتمد على حجم اللقاح المطلوب استعماله لكل إنسان. وأوضح « لو كانت الكمية المطلوبة لكل إنسان، مايكروغراما واحدا، يمكن حينها إنتاج من كيلوغرام واحد عدداً من اللقاحات تكفي لتلقيح مليار إنسان. وفي حال كان حجم اللقاح المطلوب لكل إنسان أكثر من مايكروغرام سيتطلب عندها إنتاج كمية أكبر ».
نفي عرض ترامب
وحول التقارير التي ذكرت أن الرئيس الأميركي ترامب قدم عرضا للشركة لشراء حقوق اللقاح، قال فون بوهلن : « كانت شركتنا، الشركة الألمانية الوحيدة التي حضرت لقاء في البيت الأبيض خلال شهر آذار/ مارس الجاري، مع مجموعة شركات إنتاج الأدوية.بعد ذلك ظهرت أنباء أن الرئيس الأميركي قدم عرضا لشراء الشركة أو شراء اللقاح حصريا للولايات المتحدة الأميركية ». وأوضح قائلاً » بوضوح أريد أن أقول: لم نتلق عرضاً مثل هذا من قبل الحكومة الأميركية ». لكنه لم يستبعد أن تأتي عروض شراء من الولايات المتحدة أو من مناطق أخرى.

قد يعجبك ايضا
Loading...