تعرف على الاجراءات المستعجلة التي اتخدتها وزارة الصحة للتصدي لفيروس كورونا

كشف وزير الصحة خالد آيت الطالب اليوم الثلاثاء في ندوة صحافية ، أن الحالة الأولى المسجلة بالمغرب أمس الإثنين و المصابة بفيروس كورونا كانت لشخص قدم من مدينة بيرغامو الإيطالية في اتجاه مطار الدارالبيضاء يوم 29 فبراير المنصرم.

و أضاف آيت الطالب أن الشخص المصاب خضع للتحاليل المخبرية اللازمة في نفس الوقت الذي كان يدلي وزير الصحة بندوة صحافية رفقة رئيس الحكومة سعد الدين العثماني أمس الإثنين ليعلن رسمياً عن إصابته بنحو ساعة من انتهاء الندوة.

وزير الصحة ، كشف أن الشخص المصاب هو شاب مغربي يقطن بالمغرب و يبلغ من العمر 39 سنة وكان قادماً من مدينة بيرغامو الإيطالية في اتجاه الدارالبيضاء دون أن تعرض عليه أي أعراض للمرض.

و أضاف أنه دخل المغرب في 27 فبراير المنصرم رفقة 104 مسافراً بالإضافة لطاقم الطائرة، لتظهر أعراض المرض عليه في اليوم الموالي ، وهي صعوبة التنفس و سعال ليتوجه إلى المستشفى ، حيث تم إجراء التحاليل المخبرية أمس الإثنين.

وزير الصحة ذكر أن المصاب في عزلة طبية حالياً لمدة 14 يوماً و حالته الصحية مستقرة و لا تستدعي القلق و يتماثل للشفاء ، مضيفاً أنه تم الإتصال بالمسافرين الذين كانوا يرافقون الشخص المصاب و عائلته المقربة لبقائهم في عزلة طبية و عدم الخروج لتفادي نقل العدوى لأشخاص آخرين

قد يعجبك ايضا
Loading...