مُصنِّع عسكري ينفي تلقيه طلبا من البحرية الملكية المغربية لبناء غواصة مقاتلة

الداخلة بلوس :
“”Navantia” لم تلق أي طلب من المغرب يتعلق ببناء غواصة بحرية من أجل قواته البحرية الملكية”، هكذا نفى المتحدث الرسمي للشركة الإسبانية المتخصصة في بناء المعدات العسكرية البحرية، ما روجت له تقارير إعلامية فرنسية حول نية المغرب تعزيز أسطوله البحري بقطعة مقاتلة عبارة عن غواصة بحرية.
وفيما كانت يومية « La Tribune » أكدت في عددها لـ21 يناير 2020، أن المغرب يرغب في غواصة وأنها راسل « Navantia » من أجل هذا الغرض، أكد المتحدث باسم الشركة الإسبانية أن الأخيرة لا تتوفر على ما يؤكد هذا الأمر.وأوردت « La Tribune« بأن المغرب قدم طلب عروض لفائدة مصنعين عالميين مثل « Naval Group » و »TKMS » فضلا عن الشركة الإسبانية، وهو ما جعل الأخيرة تخرج بتفنيد لهذا النبأ، غير أن النفي جاء، على صفحات الصحيفة الإسبانية « ECD » بعد نحو 20 يوما، عن تاريخ الإعلان عنه من قبل اليومية الفرنسية.

قد يعجبك ايضا
Loading...