صحف: البوليساريو تهدد بالحرب، وعصابات خطيرة تستهدف أصحاب الأطوسطوب

الداخلة بلوس :
قراءة رصيف صحافة الجمعة نستهلها من “الأحداث المغربية” التي أشارت إلى إيقاف عصابة إجرامية متهمة بإرتكاب جرائم اختطاف المواطنين مستعملي الأوطوسطوب، والاعتداء عليهم وسرقة ممتلكاتهم بمدن مغربية عديدة، حيث تم ضبطهم ومحاصرتهم بمدخل مدينة تطوان، بعد عملية تتبع وترصد، وحجزت لديهم أسلحة بيضاء و15 هاتفا نقالا وساعات يد باهظة الثمن، ومبلغا ماليا يقارب المليون ونصف سنتيم.
وكتبت “الأحداث المغربية”، كذلك، أن المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة مكناس فتحت بحثا قضائيا لتحديد الظروف والملابسات المحيطة بمقتل أرملة ستينية بكاريان الصبوني الأطلس 3 بحي سيدي بوزكري جنوب مدينة مكناس، بعدما تبين أن الضحية تعرضت للذبح من الوريد إلى الوريد، بواسطة سلاح أبيض في ظروف غامضة.
وورد بجريدة “المساء” أن جبهة “البوليساريو” تهدد بالعودة إلى الحرب، وتهاجم الأمم المتحدة؛ فقد صرح إبراهيم غالي، زعيم الجبهة، لصحيفة إيطالية، بأن “الشعب الصحراوي” فقد الثقة تماما في الأمم المتحدة، وهو يستعد لخوض كافة الاحتمالات بما فيها العودة إلى الكفاح المسلح، مؤكدا أن الجبهة لن تشارك في أي عملية تقودها الأمم المتحدة.
ويورد المنبر الورقي عينه أن المديرية العامة للأمن الوطني أعلنت عن تعيينات في مناصب حساسة بالإدارة المركزية، تستهدف ولاة للأمن وعددا من الأطر العليا، كما جرى إعلان تغييرات على المستوى الجهوي؛ في حين أبعد مسؤولون عن مراكز القرار بالمديرية العامة للأمن الوطني.
ووفق “المساء”، فإن التغييرات شملت مديريات معروفة بالمديرية العامة للأمن الوطني، كما جرى تغيير في منصب رئيس ديوان المدير العام للأمن الوطني، إذ تم تعيين عميد إقليمي، مكلفا بالشؤون العامة، سبق أن شغل هذه المهمة بالنيابة منذ بداية سنة 2018، فضلا عن تعيين والي الأمن الحايلي الزيتوني مديرا للأمن العمومي، وهي المسؤولية التي شغلها هذا الإطار الأمني بالنيابة منذ حوالي ستة أشهر.
ونقرأ في “المساء”، أيضا، أن عبد اللطيف الجواهري، والي بنك المغرب، كشف أن الديون المتعثرة للبنوك تزايدت بأكثر من الضعف خلال العشر سنوات الأخيرة ، مشيرا إلى أنها تجاوزت 70 مليار درهم.
وذكر الخبر ذاته أن الجواهري أفاد بأن هذه الديون استدعت تخصيص مؤونات بلغت 57 مليار درهم، مضيفا أنه موازاة مع ذلك تواجه عملية تحصيل الديون البنكية مجموعة من الصعوبات، خاصة على مستوى المساطر القضائية التي لا تسهل حل مشكل الديون المتعثرة.

ومع المنبر الورقي عينه الذي أورد أن الوكيل العام بمراكش قرر متابعة عبد العالي دومو، الرئيس السابق لجهة مراكش تانسيفت الحوز، والبرلماني الأسبق في حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، من أجل جنايات تبديد واختلاس أموال عامة والتزوير واستعماله وإتلاف وثائق من شأنها الكشف عن جناية.
كما قرر الوكيل العام إحالة القيادي اليساري البارز على قاضي التحقيق بالغرفة الثالثة المكلفة بجرائم الأموال، والذي من المرتقب أن يقوم باستدعائه خلال الأيام المقبلة، لاستنطاقه تمهيديا، من أجل المنسوب إليه، علما أن هذا القرار جاء بعد شكاية تقدم بها الفرع الجهوي للجمعية المغربية لحماية المال العام بجبهة مراكش أسفي، سنة 2015، إلى الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالمدينة الحمراء، تتعلق باختلالات مالية وقانونية شابت التدبير العمومي لجهة مراكش تانسيفت الحوز سابقا، جهة مراكش أسفي حاليا، التي كان يرأسها عبد العالي دومو.
من جهتها، نشرت “أخبار اليوم” أن إسبانيا قررت التصعيد ضد تعليق المغرب التهريب المعيشي من سبتة، بحيث أصبحت الصادرات المغربية من مواد البناء والألمنيوم إلى مدينة سبتة خاضعة لمراقبة شديدة في معبر باب سبتة، بهدف إجبار منتجي ومصدري هذه المواد انطلاقا من المغرب على أداء ضريبة حدودية خاصة، كانت تفرض في السابق على الواردات التي تصل إلى ميناء سبتة المحتلة.
وفي هذا الصدد، أوضحت وزارة الاقتصاد والمالية والإدارة العمومية في حكومة سبتة المحتلة أنه قررت أن تطبق على المواد التي تدخل إلى الثغر المحتل إجراءات الصرامة والمراقبة المفروضة على السلع والبضائع التي تصل إلى سبتة انطلاقا من الجزيرة الإيبيرية أو تصل إلى مينائها من أي مكان.
ونقرأ في “أخبار اليوم”، كذلك، أن المحكمة الإدارية بمراكش قضت بأداء المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بالمدينة نفسها تعويضا إجماليا قدره 100 ألف درهم (10 ملايين سنتيم) لفائدة والدي طفل توفي بسبب عدم تقديم المساعدة الطبية اللازمة له داخل المستشفى المذكور.
أما “العلم”، فأفادت بأن مدينة العيون أضحت قبلة لبطولات رياضية عالمية وإفريقية بفضل منشآتها الرياضية والسياحية والربط الجوي. وفي هذا السياق، أكد حمدي ولد رشيد، رئيس المجلس البلدي للعيون، أن هذا الإنجاز لم يأت من فراغ بل بجهود مضنية ومتواصلة؛ فهو عمل سنوات تم خلالها التصميم على تحقيق هذا الحلم الرياضي، الذي كان بالأمس القريب يراه الجميع مستحيل التحقق.
ونشرت الصحيفة ذاتها أن ليالي المبيت بالوحدات السياحية المصنفة في مدينة مكناس عرفت ارتفاعا بـ5 في المائة عند نهاية نونبر 2019، مقارنة مع الفترة ذاتها من السنة السابقة. وحسب معطيات المرصد الوطني للسياحة، فقد بلغ عدد ليالي المبيت بالوحدات السياحية المصنفة في مدينة مكناس خلال الأحد عشر شهرا الأولى من 2019 ما مجموعه 235 ألفا و487 ليلة مقابل 224 ألفا و648 ليلة خلال الفترة نفسها من 2018.

Loading...