التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2026..دول افريقية تختار المغرب لاستضافة مقابلاتها

0

اختارت العديد من المنتخبات الافريقية لكرة القدم، ملاعب المملكة المغربية لإجراء مقابلاتها برسم التصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2026، المقرر تنظيمها بشكل مشترك بين الولايات المتحدة الأمريكية وكندا والمكسيك.

وينتظر أن يحتضن المغرب خلال فترة التوقف الدولي لشهر يونيو المقبل، 8 مباريات من هذه التصفيات الإفريقية، وذلك رغم الشروع في إعادة تأهيل وبناء العديد من الملاعب في الممكلة.

ويأتي اختيار عدد من الدول الإفريقية استقبال مواجهاتها الودية أو تلك المنضوية لحساب التصفيات بالمغرب، بالنظر لعدم توفر شروط إجراء هذه المباريات ببلدانها سواء بسبب أرضية ملاعبها غير الملائمة للمعايير الدولية، أو بسبب الأوضاع الأمنية غير المستقرة بها.

وستقام هذه المباريات بين الخامس والحادي عشر من يونيو المقبل، في عدة ملاعب مغربية مختلفة، حيث سيجرى اللقاء الأول بين سيراليون وجيبوتي في 5 يونيو بملعب العبدي بالجديدة، بينما ستحتضن مدينة وجدة مواجهة إفريقيا الوسطى وتشاد في الملعب الشرفي.

وفي الثامن من يونيو، ستقام مباراة غامبيا والسيشل بالملعب البلدي لبركان، ويوم 9 يونيو، ستلتقي جيبوتي مع إثيوبيا في ملعب العبدي بالجديدة، في حين يحتضن الملعب الشرفي بوحدة مباراة ساوتومي وليبيريا.

وستلتقي غينيا وموزمبيق بملعب العبدي بالجديدة يوم 10 يونيو، بينما تجري مباراة تشاد وجزر القمر في الملعب الشرفي في وجدة، وفي الحادي عشر من يونيو، ستلعب مباراة السيشل وبوروندي بالملعب البلدي لبركان.

وفي ما يلي قائمة بالمباريات والملاعب التي ستحتضنها:

سيراليون ضد دجيبوتي (5 يونيو 2024) في ملعب العبدي بالجديدة.

إفريقيا الوسطى ضد تشاد (5 يونيو 2024) في الملعب الشرفي بوجدة.

غامبيا ضد السيشل (8 يونيو 2024) في الملعب البلدي ببركان.

دجيبوتي ضد إثيوبيا (8 يونيو 2024) في ملعب العبدي بالجديدة.

ساوطومي وبرينست ضد ليبيريا (8 يونيو 2024) في الملعب الشرفي بوجدة.

غينيا ضد موزمبيق (8 يونيو 2024) في ملعب العبدي بالجديدة.

تشاد ضد جزر القمر (8 يونيو 2024) في الملعب الشرفي بوجدة.

السيشل ضد بوروندي (8 يونيو 2024) في الملعب البلدي ببركان

يشار إلى أن العديد من الملاعب بالمملكة تخضع لعملية إعادة بناء وتأهيل، في إطار تطوير البنية التحتية الخاصة برياضة كرة القدم في المملكة، وجعل الملاعب المعنية بالتأهيل والتحديث تنسجم مع معايير الاتحاد الإفريقي لكرة القدم في أفق 2025، وتتوافق مع معايير الاتحاد الدولي لكرة القدم بحلول 2028، استعدادا لاحتضان كأس العالم 2030.

Loading...