الرصاص يلعلع لإيقاف جانح عرض حياة الرباطيين للخطر

اضطر عناصر فرقة مكافحة العصابات التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة الرباط لاستخدام أسلحتهم الوظيفية، في الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، وذلك خلال تدخل أمني لتوقيف شخص يبلغ من العمر 45 سنة، كان في حالة غير طبيعية، وعرّض المواطنين وعناصر الشرطة لاعتداء جدي وخطير باستعمال السلاح الأبيض.

 

 

وكانت عناصر الشرطة قد تدخلت من أجل توقيف المعني بالأمر بسبب إحداثه للفوضى واعتدائه على الأشخاص والممتلكات بالشارع العام بحي الرشاد، فضلا عن محاولته اقتحام مسكن الغير بالقوة، كما رفض الامتثال وعرض عناصر الدورية الأمنية لمقاومة عنيفة، الأمر الذي اضطر موظّفي شرطة لاستخدام أسلحتهما الوظيفية وإطلاق عيارات تحذيرية قبل إصابة المشتبه فيه.

 

 

ومكّن هذا الاستعمال الاضطراري للسلاح الوظيفي من دفع الخطر الناتج عن المشتبه فيه وتوقيفه، فضلا عن حجز سلاح أبيض تم استعماله في هذا الاعتداء.

 

 

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه رهن المراقبة الطبية بالمستشفى الذي نقل إليه لتلقي العلاجات الضرورية، في انتظار إخضاعه للبحث القضائي الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة إليه.

Loading...