الأمم المتحدة: تواجد مراقبين اثنين تابعين للمينورسو في مؤتمر “البوليساريو ” “لايعكس أي موقف سياسي”

أكد ستيفان دوجاريك ، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ، اليوم الاثنين، أن تواجد مراقبين عسكريين، اثنين، تابعين لبعثة المينورسو لفترة وجيزة بالمؤتمر المزعوم ل +البوليساريو+ في تيفاريتي، « لايعكس أي موقف سياسي » من جانبهما أو من قبل المينورسو ، التي تلتزم  » الحياد بشكل صارم في القيام بالمهمة الموكولة إليها « .

وأوضح المتحدث في مؤتمره الصحفي اليومي بنيويورك، أنه « في 19 دجنبر ، وفي إطار المراقبة المنتظمة للوضع (في الصحراء) طبقا لولاية المينورسو ، قرر مراقبان عسكريان تابعان للأمم المتحدة يعملان بموقع البعثة في تيفاريتي زيارة مكان » تنظيم المؤتمر المزعوم ل +البوليساريو+.

وأضاف دوجاريك أن المراقبين « غادرا بعد فترة وجيزة » عائدين إلى موقع فريقهما ، مشددا على أن « حضورهما لفترة وجيزة لا يعكس أي موقف سياسي من جانب مراقبي بعثة المينورسو » التي تلتزم » الحياد بشكل صارم في القيام بالمهمة الموكولة إليها « .

قد يعجبك ايضا
Loading...