موقع إخباري مالي: الداخلة “جوهرة” الصحراء المغربية تنفتح على شباب السينما

الداخلة بلوس :
كتب الموقع الإخباري المالي “ماليجيت ” أن مدينة الداخلة “جوهرة ” الصحراء المغربية استضافت ما بين 6 و15 دجنبر الجاري، 20 شابا أجنبيا ومغربيا استفادوا من دورة للتكوين والمواكبة في المجال السينمائي بهدف خلق جسور للتواصل والتعاون والتعلم المتبادل.
وقال كاتب المقال، إن ما لا يقل عن خمس جامعات ومدارس سينما من الدول المدعوة شاركت في هذا التكوين، وتتمثل في أكاديمية السينما والتلفزيون ببراتيسالافا (سلوفاكيا) ، والمدرسة العليا للسمعي البصري التابعة لجامعة تولوز (فرنسا) ، وكلية الاتصال بكوينكا التابعة لجامعة كاستيل لامانش (اسبانيا) ومعهد الدراسات العليا للفنون ومهن الثقافة (باريس) ومختبر الصحراء “صحرا لاب”.
وأضاف أن الطلبة قاموا بخرجات للاكتشاف والاستلهام بجهة الداخلة، وأنجزوا تمارين في المجال السينمائي، قبل أن يقدموا مشاريعهم التي قاموا بإبداعها وتطويرها من خلال استغلال فرص التعاون والانتاج المشترك للأفلام القصيرة بمساعدة من المؤطرين وذلك بهدف تطوير مشاريعهم الشخصية وانتاج فيلم في المستوى المطلوب.
وأبرز المصدر ذاته أنه لتحقيق هذا الغرض، عمل المشرفون على المونطاج على مواكبة المخرجين الشباب أثناء عملية التصوير من أجل تلقينهم مبادئ الإخراج وكيفية توجيه الممثلين وحل المشاكل المرتبطة بالإنتاج .
وأبرز الموقع الإخباري أن الشباب المشاركين في هذه الدورة التكوينية ، التي تندرج في إطار مواصلة دورات التكوين والمواكبة السينمائية التي ينظمها “مختبر الصحراء” لفائدة شباب جهات جنوب المملكة ، تقاسموا تجاربهم في نهاية التصوير كل مساء بغية استفادة بعضهم البعض من الأخطاء التي تم الوقوع فيها أثناء مسلسل خوضهم أول تجربة سينمائية.
وشكل هذا اللقاء الذي نظمه “منتدى الداخلة للفيلم” ، حسب الموقع الإخباري، فرصة متميزة للشباب المشاركين لتقاسم وتبادل أعمالهم وتجاربهم السينمائية ، والمشاركة في حصص ل”ماستر كلاس” وورشات للكتابة والإخراج واكتشاف فرص التعاون والانتاج المشترك بين الطلبة من مختلف البلدان.
ويروم “منتدى الداخلة للفيلم ” غرس بذور سينما ذات تعبير شخصي وأصيل وشاعري، من أجل التعبير عن الأوجه المتعددة للهوية والإرث المغربي الحساني، الزاخر بالقيم الإنسانية التي يتقاسمها الجميع.

قد يعجبك ايضا
Loading...