الملك يعود بقوة لأنشطته المكثفة ويستعد لزيارة الشمال

في ظل حالة الهيجان التي أصابت منذ مدة خصوم المغرب، بترويج شائعات حول صحة الملك وممارسته مهامه الدستورية، تعرف يوميات محمد السادس أنشطة مكثفة في الأسابيع الأخيرة، آخرها تدشينه مدينة المهن والكفاءات لجهة الرباط، الثلاثاء، والتي تعتبر مؤسسة للتكوين المهني للجيل الجديد في خدمة التميز والابتكار، وستكون جزءا من برنامج شامل، يتم بموجبه إنجاز 12 مدينة مهن وكفاءات على مستوى مختلف جهات المملكة، باستثمار إجمالي يقدر بـ4.4 مليار درهم. في وقت يستعد الملك للقيام بزيارات مكثفة إلى مدن الشمال في الأيام المقبلة.

وظهر الملك في صحة جيدة، خلال ترؤسه في 19 ماي الماضي، مرفوقا بولي العهد الأمير مولاي الحسن، بالقصر الملكي بالرباط، مجلسا وزاريا، خصص للمصادقة على مشاريع مراسيم تهم المجال العسكري، وعلى عدد من الاتفاقيات الدولية، وقبل ذلك ترأس حفل تقديم نموذج سيارة أول مُصَنع مغربي، والنموذج الأولي لمركبة بالهيدروجين قام بتطويرها مغربي، وهما مشروعان مبتكران من شأنهما تعزيز علامة «صُنع في المغرب».

Loading...