مبحوث عنه دوليا.. أمن طنجة يوقف مغربيا يحمل الجنسية الفرنسية والتونسية

أفاد مصدر أمني بأن عناصر الشرطة القضائية بولاية أمن طنجة تمكنت، الثلاثاء، من توقيف مواطن مغربي يحمل الجنسية الفرنسية والتونسية، يبلغ من العمر 24 سنة، وذلك لكونه يشكل موضوع أمر دولي بإلقاء القبض صادر عن السلطات القضائية الفرنسية في قضية تتعلق بالاحتجاز والاغتصاب والسرقة.

 

 

وأوضح المصدر ذاته أن المشتبه فيه تم توقيفه بعدما أظهرت عملية تنقيطه بقواعد معطيات المنظمة الدولية للشرطة الجنائية “أنتربول” أنه يشكل موضوع نشرة حمراء صادرة بناء على طلب من السلطات القضائية الفرنسية.

 

 

ولفت إلى أنه حسب المعلومات الأولية، يشتبه في تورط المعني بالأمر في اقتحام منزل سيدة واحتجازها وتعريضها لاعتداء جنسي وسرقة متعلقاتها الشخصية، فوق الأراضي الفرنسية في غضون سنة 2018.

 

 

وقد تم إخضاع المشتبه فيه لتدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، وكذا تحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعني بالأمر.

 

 

ويأتي توقيف المشتبه به، يضيف المصدر، في سياق علاقات التعاون الأمني الدولي، وكذا في إطار الجهود التي تبذلها المصالح الأمنية المغربية لملاحقة الأشخاص المبحوث عنهم على الصعيد الدولي في قضايا الجريمة العابرة للحدود الوطنية.

Loading...