اليوتيوب يستجيب لطلبات المتابعين المغاربة ويصدم مُدونات “روتيني”

الداخلة بلوس :
شكلت التغييرات التي أحدثها موقع يوتيوب العالمي في قوانينه الخاصة بنشر الفيديوهات من نوع “Vlog” والمدونات “اليومية”، ضربة موجعة لعدد من المُدونات، اللواتي يطلق عليهن إسم “مُدونات روتيني اليومي”.
ووفق القوانين الجديدة لليوتيوب، التي جاءت كاستجابة لعدد كبير من المتابعين المغاربة، فإنه يُمنع نشر الفيديوهات التي تحتوي على مشاهد أو إيحاءات جنسية من أجل استقطاب المشاهدين، حيث سيتم حذف جميع الفيديوهات التي تحتوي على تلك اللقطات.
وتُعتبر هذه القوانين ضربة لعدد كبير من المُدونات، خاصة في المغرب، ممن كن يعتمدن على ملابس مغرية ومشاهد تحتوي على إيحاءات جنسية من أجل الرفع من نسب المشاهدة لفيديوهاتهن.
وكان عدد كبير من المتابعين المغاربة وجهوا انتقادات لاذعة لهؤلاء المدونات اللواتي يضربن بالقيم والأعراف عرض الحائط من أجل كسب المال عبر فيديوهات ذات محتوى جنسي عبر اليوتيوب.

قد يعجبك ايضا
Loading...