السلطات المغربية ستتابع أصحاب الصفحات والمواقع المهاجمة للمؤسسات والأشخاص ..

الداخلة بلوس :
علم من مصادر أمنية مطلعة أن السلطات المغربية بصدد تغيير سياساتها تجاه ما يدور بمواقع التواصل الاجتماعي، وأنها اختارت التعامل بحزم أكبر مستقبلا مع أصحاب الصفحات والمواقع التواصلية المهاجمة للمؤسسات والأفراد، خصوصا وأن هاته الممارسات معاقب عليها قانونا بالمغرب.
ذات المصدر لم يستبعد أن تطال المتابعات بعض المغاربة المقيمين بالخارج كذلك، والذين لهم قنوات وصفحات معروفة بالفيسبوك واليوتيوب، ويتطرقون عبرها لوقائع وأحداث وملفات من تلك الرائجة بالمغرب، بل ولا يتورعون في توجيه تهم خطيرة لأناس معروفين كفنانين ورجال أعمال وسياسة ومسؤولين، بناء على معطيات غير ثابتة تنتهي بعد مدة قصيرة بالإندثار، ولكنها تضر أحيانا بالمعنيين وبأسرهم ومصالحهم.

قد يعجبك ايضا
Loading...