استنفار أمني بعد لفظ مياه شاطئ أكادير جثة مجهولة مبتورة الأطراف

الداخلة بلوس :
عثر مساء أمس السبت 30 نونبر الماضي، على جثة مجهولة مبتورة الأطراف السفلى، بعدما لفظتها مياه المحيط الأطلسي بالقرب من فندق مشهور على مستوى شاطئ أكادير.
وحسب مصادر محلية، فالواقعة استنفرت مختلف الأجهزة الأمنية بالمدينة، حيث حلت عناصر الشرطة القضائية والعلمية والتقنية ورجال الوقاية المدنية بعين المكان، حيث تمت معاينة الجثة قبل ان يتم نقلها صوب مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير قصد إخضاعها للتشريح الطبي للكشف عن هوية صاحبها.
وأضافت ذات المصادر، أن عناصر الشرطة فتحت بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في انتظار نتائج التشريح الطبي لتحديد هوية صاحب الجثة المجهولة، والكشف عن ظروف وملابسات وفاته.

قد يعجبك ايضا
Loading...