هذه رتبة المغرب في تقرير دولي حول السعادة

صنف التقرير العالمي للسعادة لسنة 2017 ، الصادر اليوم الاثنين، البلدان الاسكندنافية على أنها الأسعد في العالم.
ووفقا للتقرير العالمي للسعادة لسنة 2017 ، الصادر عن شبكة حلول التنمية المستدامة، وهي مبادرة أطلقتها الأمم المتحدة في 2012 ، فإن البلدان الاسكندنافية هي الأسعد على المستوى العالمي.
وحلت النرويج في المرتبة الأولى كأسعد بلد في العالم، متبوعة بالدنمارك وأيسلندا وسويسرا وفنلندا وهولندا وكندا ونيوزيلندا وأستراليا والسويد، وذلك ضمن المراكز العشرة الأولى في الترتيب العالمي.
و احتل المغرب المرتبة 84 بـ5.235 درجة، متقدما بـ8 مراكز بالمقارنة عن سنة 2016، التي كان يحتل فيها المرتبة 90 عالميا.
وتم تصنيف الولايات المتحدة في المرتبة ال14 ، ضمن التقرير الذي شمل 155 دولة، في وقت أكد فيه التقرير أن دول أفريقيا جنوب الصحراء وسوريا واليمن هي الأتعس بين دول العالم.

وجاءت جنوب السودان وليبيريا وغينيا والطوغو ورواندا وتنزانيا وبوروندي وجمهورية أفريقيا الوسطى في المراكز الأخيرة من الترتيب العالمي.
وكانت الدنمارك قد احتلت المرتبة الأولى خلال السنة الماضية ضمن هذا التقرير الذي دعا الدول إلى تعزيز الأمان الاجتماعي والمساواة لزيادة رفاهية مواطنيها.
ويعتمد هذا التصنيف على عدة مؤشرات، من ضمنها نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي، ومتوسط العمر، والحرية وسخاء الدولة مع مواطنيها والدعم الاجتماعي وغياب الفساد.
ونقلت وسائل إعلام عن جيفري ساكس، من هيئة الأمم المتحدة، قوله إن “الدول السعيدة هي تلك التي أحدثت توازنا بين الرخاء، وفقا لمعاييره التقليدية، ورأس المال الاجتماعي”.
وأضاف أن التقرير يروم توفير آلية جديدة للدول والمؤسسات والمجتمع المدني لمساعدة بلادهم في إيجاد طريقة أفضل للرفاهية.

Loading...