الخارجية الروسية تكذب “الشروق” الجزائرية بشأن العلاقات مع المغرب

الداخلة بلوس :

كذبت وزارة الخارجية الروسية تقريرا نشرته صحيفة الشروق الجزائرية، زعمت من خلاله أن هناك “أزمة عاصفة متفاقمة” مع المغرب بسبب العلاقات بين موسكو والجزائر، واصفة هذا التقرير بـ”الخبر الكاذب”.

 

 

وعلقت الخارجية الروسية، الخميس، على تقرير نشرته صحيفة “الشروق” الجزائرية في 18 أكتوبر الماضي.

 

 

وقالت الخارجية الروسية، إن “المزاعم عن “العلاقات المتوترة للغاية” بين روسيا والمغرب، لا سيما بسبب تعزيز التعاون بين موسكو والجزائر، وفقاً لكاتب المقال، لا تتوافق مع الواقع، ولا توجد إلا في خيال هذه الصحيفة”.

 

 

وتابعت الوزارة: “ليس سراً أن كثيرين، ومنهم لاعبون في خارج المنطقة، منزعجون جداً من تعزيز موسكو علاقاتها مع الجزائر ومالي والمغرب وغيرها من دول المنطقة”، وفق ما نقلته روسيا اليوم.
وبيّنَت أن تلك الأطراف “تستغل الوسائل المتوفرة كافة، بما فيها التضليل، بغية دقّ إسفين في علاقاتنا الثنائية والإضرار بها”.

تجدر الاشارة إلى أن العلاقات بين المغرب وجارته الجزائر تمر بأسوأ احوالها، وقطعت الجزائر العلاقات الدبلوماسية مع الرباط وتقرر إغلاق المجال الجوي في وجه الطائرات المغربية وتكثيف القوات العسكرية في الحدود المشتركة.

Loading...