انخفاض في الخصوبة وملايين المغربيات بدون زواج

الداخلة بلوس :
كشفت المندوبية السامية للتخطيط عن معطيات مقلقة تخص التحولات التي هدها المجتمع المغربي في السنوات الأخيرة.
وجاء في تقرير حديث صادر عنها يخص إحصائيات حول المجتمع المغربي سنة 2019، أن نسبة العنوسة بالمغرب تواصل ارتفاعها، حيث فاقت حاليا 35 في المائة، حيث قدرت دراسة انجزتها مؤسسة “فاميلي أو بتميز” السنة الفارطة أن ثمانية ملايين امرأة مغربية دون زواج.
المقلق في التقرير ذاته هو الانخفاض المسجل في نسبة الخصوبة، حيث لم يعد يتعدى معد ل الأطفال لكل امرأة خلال سنة 2018 المنصرمة 2.38 فقط، وهو رقم بعيدجدا عما كان مسجلا بالمغرب بعيد الاستعمار حيث كان يبلغ متوسط 7 أطفال لكل امرأة.
وعزت الإحصائيات هذا التراجع إلى الإقبال الكبير من طرف النساء على استعمال وسائل منع الحمل، حيث بلغت نسبتهن أكثر من 70 في المائة، بالإضافة إلى الارتفاع المتواصل لمتوسط الأعمار عند الزواج إذ وصل إلى 31،9 سنة بالنسبة للرجال و 25،5 بالنسبة للنساء سنة 2018.

Loading...