المغرب يسارع الخطى لتفادي الانتكاسة الوبائية ودورية مستعجلة إلى الولاة والعمال

الداخلة بلوس :

بعد أن وصلت المملكة إلى الأسبوع الخامس من الانتشار الجماعي لفيروس كورونا، تسارع وزارتا الصحة والداخلية الزمن لتحقيق المناعة الجماعية ومواجهة خطر انتكاسة وبائية، إذ صدرت تعليمات بشأن تسريع عملية التلقيح في مختلف مناطق وتراب بلادنا.

 

وحسب ما نشرته جريدة “المساء” في عدد اليوم الثلاثاء، فقد وجهت وزارة الداخلية، عبر الولاة والعمال، دورية مستعجلة إلى ممثلي القطاع الصحي والفاعلين المدنيين في كل الأقاليم لحضور اجتماع يهم عملية تسريع اللقاح بعد الوضع الوبائي المقلق.

 

وأضافت “المساء” نقلا عن الدكتور سعید عفیف، عضو اللجنة العلمية للتلقيح، أنه سيتم تسريع عملية التلقيح لمواجهة انتشار الفيروس، خاصة أن الملقحين ينقلون العدوی بشكل أقل، وفي حال تعرضهم للإصابة بفيروس کورونا فإن أعراضهم تكون خفيفة ولا تدعو للقلق ولا يحتاجون إلى غرف الإنعاش والعناية المركزة.

 

وأضاف عضو اللجنة أنه سيتم فتح نقط للتلقيح تسمى VACCINODROMES، تنضاف إلى المراكز الموجودة حاليا، ستصل إلى مختلف النقط بالمغرب وستغطي عموم التراب الوطني، وستمكن من الوصول إلى أبعد المراكز، وذلك بهدف تغطية جميع التراب الوطني، وتلقيح أكبر عدد ممكن من المواطنين لتحقيق المناعة الجماعية.

Loading...