الداخلة.. لقاء تواصلي في موضوع “قضايا التربية والتكوين والبحث العلمي في النموذج التربوي الجديد”

الداخلة بلوس: حسناء بوغليم

نظم، صباح اليوم بالداخلة، المركز الجهوري لمهن التربية والتكوين لجهة الداخلة وادي الذهب، لقاء تواصليا في موضوع “قضايا التربية والتكوين والبحث العلمي في النموذج التربوي الجديد.

عرف اللقاء تقديم مجموعة من العروض، حول علاقة هذا النموذج التنموي الجديد بقضايا التربية والتكوين، وفي هذا الإطار خصصت مديرة الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الداخلة وادي الذهب، الجيدة اللبيك، عرضها حول موضوع” النموذج التنموي الجديد: من أجل نهضة تربوية مغربية

للحديث عن الإجراءات الواردة في النموذج التنموي الجديد لنهضة تربوية مغربية، المتمثلة في:** إحداث بنية لدعم معاهد تكوين المدرسين،

** تنظيم مسار التلميذ(ة) كمستويات للتعلم،

**الاستثمار بقوة في الطفولة المبكرة،

**تطوير نظام دعم للنجاح المدرسي،

**جعل التربية على المواطنة والحس المدني في صلب المشروع التربوي، **إحداث علامة الجودة للمؤسسات التعليمية، تجديد المسار الوظيفي للمدرسين .

فيما تطرق سيدي محمد ابيط، مدير المركز الجهوري لمهن التربية والتكوين لجهة الداخلة وادي الذهب، في عرضه، حول موضوع “الاسقاطات التربوية للنموذج التنموي الجديد” إلى مفهوم النهضة التربوية في النموذج التنموي الجديد، والتي تمحورت حول  رقمنة المؤسسات التعليمية، وتجديد المناهج المعتمدة، وإعادة النظر في مسألة تكوين الأساتذة، وترقية الأساتذة التي يجب ان تنبني على مكتسبات التلاميذ لا على مفاهيم مثل الاقدمية وغيرها؛ اعتبار التوجيه عملية محورية في تنشئة الشباب؛ ضرورة تغيير الصورة النمطية حول التكوين المهني، الاهتمام بمجال المهارات الحياتية.

ويندرج هذا اللقاء المنظم بتنسيق مع الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الداخلة وادي الذهب، في إطار التعريف بالنموذج التنموي الجديد (2022_2035).

Loading...