الجزائر تجري مناورات عسكرية بالذخيرة الحية على الحدود مع المغرب

الداخلة بلوس :

أجرى الجيش الجزائري مناورة عسكرية بالذخيرة الحية بعنوان “الحسم 2021” في الناحية العسكرية الثالثة بمنطقة بشار، الواقعة على الحدود مع المغرب

وقالت وزارة الدفاع الوطني في بيان لها يوم أمس الأربعاء، إن « الفريق السعيد شنقريحة، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي أشرف على تنفيذ تمرين تكتيكي بالذخيرة الحية، تتويجا لبرنامج التحضير القتالي، لعام 2020-2021. »

وأشارت الوزارة في البيان إلى أن « هذا التمرين التكتيكي قامت بتنفيذه الوحدات العضوية للقطاع العملياتي الأوسط مدعومة بوحدات من القوات الجوية، لافتة أن مجريات الأعمال القتالية للوحدات المقحمة بدءا من طائرة الاستطلاع للقيادة العليا، مرورا بالطيران المقاتل، والمروحيات، وصولا إلى مختلف وحدات القوات البرية. »

وتأتي هذه المناورات العسكرية، تزامنا مع « تورط النظام الجزائري » في قضية إدخال زعيم البوليساريو ابراهيم غالي، إلى اسبانيا بهوية جزائرية « مزيفة ».

Loading...