كلميم..حفل توقيع الكتاب الأول لمركز عبد الرحمان الركاز للأبحاث والدراسات الموسوم ب “قبيلة تركز

الداخلة بلوس : مراسلة
احتضنت مدرسة طلائع المستقبل الخاصة بمدينة كليميم مساء يوم الجمعة 19 مارس حفل توقيع الكتاب الأول لمركز عبد الرحمان الركاز للأبحاث والدراسات الموسوم ب “قبيلة تركز: التاريخ والإنسان والمجال” والذي تم إصداره ضمن منشورات المعهد العلمي التابع لجامعة محمد الخامس بالرباط تحت عدد 32 خلال شهر فبراير 2020 وتم توقيعه بالمعرض الدولي للكتاب الذي انعقد خلال نفس الفترة من السنة الماضية.
ويتكون هذا العمل من 126 صفحة تحوي سبعة مقالات علمية رزينة جادت بها قريحة ثلة من الأساتذة الجامعيين والباحثين المتخصصين في التاريخ والأركيولوجيا والأدب، وتم تحكيمها من طرف لجنة علمية تتكون من الأستاذ حسن أميلي (أستاذ التاريخ الحديث بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالمحمدية) والأستاذ محمد بوزنكاظ (أستاذ التاريخ المعاصر أستاذ التاريخ الحديث بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بأكادير) والأستاذ محمد دحمان (أستاذ السوسيولوجيا والثقافة الحسانية بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالقنيطرة)، والذي قام بتقديم هذا الكتاب.
ويدخل هذا الإصدار في إطار البرنامج العلمي لمركز عبد الرحمان الركاز للأبحاث والدراسات الرامي إلى تعميق البحث في الدراسات التاريخية والأثرية والبيولوجية بالضفة الشمالية لتراب البيضان، وذلك بشراكة مع مؤسسات بحثية أكاديمية وجامعات مختصة كمعهد البحث العلمي التابع لجامعة محمد الخامس وكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالمحمدية.

Loading...