لحاق الصحراوية 2021.. ورشة لفحص الثدي ذاتيا بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بالداخلة

الداخلة بلوس : (وم ع)
تم اليوم الجمعة بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بالداخلة، تنظيم ورشة لفحص الثدي ذاتيا لفائدة العديد من نساء المدينة للتوعية بسرطان الثدي.

وأطر هذه الورشة التي أقيمت على هامش التحدي الرياضي النسائي التضامني لحاق “الصحراوية” (13 – 20 مارس بالداخلة)، طبيبان مختصان في علم الأورام، يمثلان جمعية “أصدقاء الشريط الوردي”.

ويكمن الهدف الرئيسي لجمعية “أصدقاء الشريط الوردي” في دعم النساء المصابات بسرطان الثدي، وبعث رسالة أمل، وهي رسالة الحياة بعد الإصابة بسرطان الثدي، وتعمل من خلال أنشطتها على زيادة الوعي بالفحص المبكر ودعم العلاج.

وفي كلمة بهذه المناسبة، أكدت رئيسة الجمعية، لطيفة شريف، أن هذه الورشة تندرج ضمن أنشطة الجمعية التي تقدم الدعم النفسي للنساء المصابات بسرطان الثدي.

وشددت شريف على أن ورشة فحص الثدي ذاتيا تتيح للنساء تعلم كيفية فحص أثدائهن من أجل كشف مبكر عن سرطان الثدي، الذي كلما تم اكتشافه مبكرا كان العلاج أنجع.

وقالت شريف إن لحاق “الصحراوية” شكل فرصة لجمعية “أصدقاء الشريط الوردي” لاستقدام أطباء مختصين في علم الأورام لزيارة مستشفى الداخلة وتوعية نساء المدينة بسرطان الثدي.

من جهتها، قالت فوزية، إحدى المستفيدات من هذه الورشة، التي تغلبت على سرطان الثدي، إن الكشف المبكر مهم للغاية واضطلع بدور أساسي في شفائها.

ونوهت المستفيدة في هذا الصدد، بالجهود التي بذلتها الجمعية في هذه الورشة وفي جميع حملاتها الأخرى لتوعية النساء.

Loading...