أنصار البوليساريو يسقطون من الحكومة الإسبانية

الداخلة بلوس:

غادر بابلو إغليسياس، زعيم حزب “بوديموس” منصبه في الحكومة الإسبانية بغرض الترشح في الانتخابات الجهوية لرئاسة جهة مدريد.

ويرى مراقبون أن خروج حزب بوديموس، وهو النائب الثاني لرئيس الحكومة الإسبانية، خطوة قد تؤثر على اائتلاف الحكومي..

وبخروج حزب بوديموس تكن جبهة البوليساريو الانفصالية قد خسرت أحد أبرز أنصارها في المشهد السياسي الإسباني.

 

ورجحت تقارير أن يكون  بوديموس هو السبب في تأجيل الاجتماع رفيع المستوى بين إسبانيا والمغرب، الذي كان مقررا منذ دجنبر من السنة الماضية، تم في فبراير 2021 ٌقبل أن يتم تأجيله للمرة الثانية لأسباب متربطة بالوضعية الوبائية.

 

ومن شأن خروج اغلسياسي وحزبه المعادي للوحدة الترابية، أن يدفع بالعلاقات الإسبانية المغربية إلى الأمام

Loading...