المجلس الجهوي للداخلة يعلن ترحيبه بالقرار التاريخي للولايات المتحدة الأمريكية القاضي بالإعتراف بالسيادة المغربية على الصحراء

الداخلة بلوس:

المملكة المغربية
وزارة الداخلية
مجلس جهة الداخلة – وادي الذهب


بيـان للرأي العام الوطني والدولي

في ظل الدينامية الهامة التي يعرفها ملف وحدتنا الترابية، وفي جو من الحماس والتعبئة الوطنية الشاملة، فإن مجلس جهة الداخلة – وادي الذهب واستنادا إلى ما يتمتع به من تمثيلية حقيقية للساكنة وشرعية ديمقراطية أفرزتها صناديق الاقتراع، ليعبر للرأي العام الوطني والدولي عن ما يلـي:

1- إشادتنا عاليا بالموقف الحاسم بإعلان القرار التاريخي للولايات المتحدة الأمريكية بالاعتراف بالسيادة التامة والكاملة للمملكة على صحرائنا المغربية؛

2- إعتزازنا وترحيبنا بقرار الولايات المتحدة الأمريكية بفتح قنصلية لها بمدينة الداخلة، تقوم بمهام اقتصادية من أجل تشجيع الاستثمارات الأمريكية والنهوض بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية، لاسيما لفائدة ساكنة الأقاليم الجنوبية للمملكة؛

3- تثميننا لهذا الموقف البناء الذي سيعزز دينامية ترسيخ مغربية الصحراء، والتي عرفت مؤخرا تطورات مهمة ومعتبرة تجلت في تزايد المواقف الداعمة لموقف المملكة المغربية، وخاصة من خلال فتح قنصليات لمجموعة من الدول الشقيقة والصديقة بمدينتي العيون والداخلة ومراجعة العديد من الدول لمواقفها السابقة من الكيان الوهمي الذي خلقته البوليساريو؛

4- نبارك لجلالة الملك محمد السادس نصره الله وللشعب المغربي قاطبة هذا الانتصار الدبلوماسي الكبير، معتزين بجهود جلالته حفظه الله، وما يتخذه من تدابير وخطوات من أجل صيانة و تثبيت الوحدة الترابية وتحقيق التنمية المستدامة بالأقاليم الجنوبية للمملكة؛

5- نجدد تأكيدنا ودعمنا لمقترح المبادرة الحكيمة بتمكين الأقاليم الجنوبية من حكـم ذاتــي في إطار سيادة المملكة ووحدتها الوطنية والترابية، كحـل وحيد وواقعي للنزاع المفتعل في صحرائنا المغربية يضمن الأمن والاستقرار والتنمية بالمنطقة.

6- نؤكد تشبثنا بالولاء للعرش العلوي المجيد، وتجندنا الدائم وراء جلالة الملك محمد السادس نصره الله، للذود عن مكتسباتنا الوطنية والدفاع عن المقدسات العليا لوطننا العزيز.

حرر بالداخلة يومه الخميس 10 دجنبر 2020

رئيس مجلس جهة الداخلة – وادي الذهب
الخطاط ينجا

Loading...