يونيسيف: 1.3مليار طفل بالعالم يفتقرون إلى إمكانية التعليم عبر الانترنيت

الداخلة بلوس:

كشف تقرير مشترك بين منظمة الامم المتحدة للطفولة “اليونيسف” والاتحاد الدولي للاتصالات أن ثلثي أطفال العالم في سن الدراسة ليس لديهم إمكانية الوصول للإنترنيت في المنزل، ودعت المنظمتان للاستثمار العاجل لسد هذه الفجوة الرقمية.

وأفاد التقرير الذي جاء بعنوان « كم عدد الأطفال واليافعين الذين يمكنهم الاتصال بالإنترنيت في المنزل؟ » بأن 1.3 مليار طفل بين الثالثة والسابعة عشرة– (ثلثا عدد الأطفال واليافعين في العالم) ليس لديهم اتصال بالإنترنيت في المنازل، مشيرا إلى أن معظم هؤلاء الأطفال من الدول منخفضة الدخل والمناطق القروية.

وأظهر التقرير أن اليافعين الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و 24 عاما -أي 759 مليونا أو 63 بالمائة من الشباب – غير متصلين بالإنترنيت.

وقالت هنرييتا فور، المديرة التنفيذية لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف): « إن عدم توفر الإنترنيت في المنزل لعدد كبير جدا من الأطفال واليافعين هو أكثر من مجرد فجوة رقمية ».

وبحسب التقرير، ما زال نحو ربع مليون طالب وطالبة حول العالم متأثرين بإغلاق المدارس بسبب جائحة كوفيد-19، مما يجبر مئات الملايين من الطلاب على الاعتماد على التعليم الافتراضي. وبالنسبة لمن لا ي تاح لهم الوصول للإنترنيت، فإن التعليم قد يكون بعيد المنال.

وقالت المديرة التنفيذية لليونيسف: « تتسبب حالة إغلاق المدارس، مثل تلك التي يعاني منها الملايين حاليا بسبب كوفيد-19، في تفويت التعليم. بصراحة: الافتقار للوصول للإنترنيت يكل ف الجيل القادم مستقبله ».

وحتى قبل الجائحة، كانت مجموعة متزايدة من اليافعين تحتاج لتعلم مهارات أساسية وقابلة للتطوير، ومهارات رقمية وريادة في الأعمال للتنافس في اقتصاد القرن 21.

وقال الأمين العام للاتحاد الدولي للاتصالات، هولين جاو، إن ربط سكان البوادي بالإنترنيت مازال يشكل تحديا كبيرا. مضيفا « كما يتضح من قياس التطور الرقمي، فإن أجزاء كبيرة من المناطق القروية غير مغطاة بشبكة النطاق العريض للأجهزة المحمولة، وعدد أقل من الأسر في البوادي يتمتع بإمكانية الوصول للإنترنت ».

وبحسب التقرير، ثم ة فوارق جغرافية أيضا بين الدول وعبر المناطق. فأطفال المدارس في أفريقيا جنوب الصحراء، وأطفال جنوب آسيا، هم الأكثر تأثرا، عدم توفر الإنترنت لنحو 9 من بين كل 10 أطفال. وفي منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، 75 بالمائة (أي 89 مليون طفل بين 3-17 عاما) غير متصلين بالإنترنيت في المنزل.

و أطلقت اليونيسف والاتحاد الدولي للاتصالات العام الماضي مبادرة « غيغا » Giga التي تهدف إلى ربط كل مدرسة ومجتمعاتها المحيطة بالإنترنيت. وبالعمل مع الحكومات، تغطي المبادرة أكثر من 800 ألف مدرسة في 30 دولة

Loading...