ندوة علمية عن بعد حول الأخطار الناجمة عن النفايات الطبية خلال فترة كورونا

الداخلة بلوس : و م ع
نظمت شبكة خليج الداخلة للعمل الجمعوي والتنمية، والتنسيقية الجهوية للائتلاف المغربي من أجل المناخ والتنمية المستدامة بجهة الداخلة – وادي الذهب، مؤخرا، ندوة علمية عن بعد حول الأخطار الناجمة عن النفايات الطبية خلال فترة كورونا.

وتندرج هذه الندوة، التي انعقدت بمناسبة تخليد الذكرى الـ 45 للمسيرة الخضراء المظفرة واليوم العربي للبيئة تحت شعار “النفايات الطبية خطر يهدد صحة الإنسان والبيئة ما بعد جائحة كورونا”، في إطار فعاليات النسخة الثامنة للملتقى الجهوي للبيئة بالداخلة.

وأجمع المشاركون في هذا اللقاء، المنظم عبر تقنية التناظر المرئي، على الخطورة التي تكتسيها النفايات الطبية في زمن جائحة كورونا المستجد (كوفيد- 19)، وتأثيراتها السلبية على الصحة والبيئة على حد سواء.

وأكدوا على ضرورة التعامل بحذر ومسؤولية مع النفايات الطبية الناجمة عن المؤسسات الاستشفائية العمومية والخاصة، التي ينبغي جمعها وإتلافها من قبل مختصين في هذا المجال ووفقا لضوابط ومعايير معينة.

وأشاروا إلى خطورة النفايات الطبية التي يخلفها المصابون بفيروس كورونا ممن اختاروا تلقي العلاج في منازلهم، مشددين على ضرورة عدم رمي تلك النفايات مباشرة في حاويات الأزبال إلا بعد تعقيمها وإتلافها حتى لا تشكل ضررا على الغير.

Loading...