البيان الختامي المشترك للدورة العادية للمجلسين الإقليميين لحزب الاستقلالبإقليم وادي الذهب واقليم اوسرد برسم دورة شتنبر 2020

الداخلة بلوس : مراسلة

البيان الختامي المشترك للدورة العادية  للمجلسين  الإقليميين لحزب الاستقلالبإقليم وادي الذهب واقليم اوسرد برسم دورة شتنبر 2020

ان المجلسين الإقليميين لحزب الاستقلال بإقليم وادي الذهب واقليم اوسرد والمنعقدتين عن بعد  يومه الاربعاء 28  اكتوبر 2020 دورتهم  العادية برسم شهر شتنبر 2020   تحت شعار “جميعا من اجل تعبئة الشباب للانخراط في العمل السياسي ” في ظل الرئاسة الفعلية للأخ الخطاط ينجا منسق حزب الاستقلال بجهة الداخلة وادي الذهب وموفد اللجنة التنفيذية للحزب ،للإشراف على هذه الدورة العادية للمجلسين المذكورين ، واستحضارا للوضع الراهن السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي والبيئي والتنظيمي على الصعيد المحلي ، وبعد الاستماع للكلمة التوجيهية لقيادة الحزب ، وبعد مناقشة مستفيضة لمضامين الملخصين المتعلقين بالأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية ، اللذان رصدا الأوضاع الراهنة بالإقليمين ، وعقب الانصات لمداخلات الاخوة والاخوات مناضلي ومناضلات الحزب ،يعلنان للرأي العام ما الوطني والمحلي يلي :

 

-يعبر اعضاء المجلسين الاقليميين لحزب الاستقلال  بكل من اقليم وادي الذهب واقليم اوسرد عن انخراطهم التام في تنزيل التوجيهات المولوية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله ،التي تضمنها الخطاب الملكي السامي الموجه للبرلمان يوم 9  اكتوبر 2020 بمناسبة افتتاح الدورة الاولى من السنة التشريعية الخامسة من الولاية العاشرة ، مثمنين التوجه الملكي السامي لانعاش الاقتصاد الوطني وتعميم التغطية الاجتماعية واصلاح مؤسسات القطاع العام ،مؤكدين تمسكهم بالثوابت الوطنية والوحدة الترابية لبلادنا من طنجة إلى لكويرة ، واستمرار تجندهم الدائم واللامشروط في ظل لواء مولانا المنصور بالله  للدفاع عن حوزة الوطن وحدوده الحقة وأمنه واستقراره والمحافظة على مصالحه العليا .

 

-ان اعضاء المجلسين الاقليميين للحزب بكل من اقليم وادي الذهب واقليم اوسرد يشيدون بفتح عدد من الدول الافريقية لقنصليات عامة بأقاليمنا الجنوبية ،كدلالة ثقة قوية في سياسة بلادنا الخارجية من طرف شركائنا الدوليين ، تعكس قناعة تامة بوجاهة عدالة قضيتنا الوطنية في المحافل الدولية ، ويؤكدون دعمهم لهذا التوجه البناء  الذي يساهم في تعزيز الامن والسلم الدوليين ويعزز التكامل بين شعوب القارة الافريقية .

 

-ان اعضاء المجلسين الاقليميين لحزب الاستقلال بإقليم وادي الذهب واقليم اوسرد ، واذ اخذوا علما بمضمون تقرير الامين العام للأمم المتحدة عن الحالة في صحرائنا المغربية المقدم لمجلس الامن هذه السنة ، فانهم يعبرون عن استغرابهم اغفاله ما تشهده الاقاليم الجنوبية من دينامية تنموية ومدنية متواصلة ، هدفها بالأساس النهوض بالعنصر البشري وتعزيز مشاركة المواطنين في صنع السياسات العمومية وتقييمها وتتبعها ودعم  حضور المرأة والشباب في تدبير  الشأن العام، وحركة نشطة  للمجتمع  المدني والحقوقي  ومواصلة

 

الجهود لتكريس فعلية الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية للمواطنين ، وما باتت تلعبه هذه الجهات من دور محوري بفضل سياسة بلادنا في تعزيز رؤية التعاون جنوب جنوب ، والتكامل الاقتصادي والثقافي بين شعوب القارة الافريقية ، ودعم  الامن والاستقرار في منطقة الساحل والصحراء ، ويدعون الامين العام للأمم المتحدة بهذا الخصوص للأخذ مستقبلا بعين الاعتبار لهذه الابعاد الاساسية في اطار رصد موضوعي ومنصف لواقع الحال بأقاليمنا الصحراوية المسترجعة   .

-يعبر اعضاء المجلسين لحزب الاستقلال عن ادانتهم للأعمال الاستفزازية بمعبر الكركرات  من طرف عناصر انفصالية في خرق سافر لقرارات مجلس الامن ، وتهديد رعايا مختلف الدول المارين من المعبر المذكور ، وزعزعة الامن والاستقرار وتعطيل حركة المركبات والعربات وتنقل الاشخاص، والتطاول على سائقيها واتلاف حمولتهم في ضرب بعرض الحائط للشرعية الدولية ،ويطالبون  منظمة الامم المتحدة بان تتحمل مسؤوليتها في المحافظة على سلامة الافراد العابرين من المعبر المذكور، وتثبيت الوضع الذي كان قائما والوقوف في وجه التصرفات غير المسؤولة  لقيادة البوليزاريوا التي تهدد مسلسل السلام ، كما يعبرون عن استنكارهم تأسيس  كيان غير شرعي بالعيون  معادي للوحدة الترابية يدعوا لممارسة العنف لتحقيق غايات سياسية ، ويعتبرون ذلك عملا  مرفوضا جملة وتفصيلا يجرمه القانون .

-يشيد وينوه من جديد اعضاء المجلسين الاقليميين للحزب بتفاني وتضحيات الأطر الصحية  والسلطات الترابية و القوات المسلحة الملكية وافراد الامن الوطني والقوات المساعدة طيلة سيران فترة الطوارئ الصحية ، وينوهون بجهود الساهرين على استمرار نشاط المرافق العمومية الاساسية ، ويعبرون عن كامل اعتزازهم بمجهودات الاطر التربوية التعليمية لضمان استمرار التعليم، ويعبرون عن تقديرهم لانخراط المواطنين بكل مسؤولية وحس وطني في هذه المجهودات .

– ينوه اعضاء المجلسين بالأنشطة التنظيمية المكثفة لمختلف هيئات الحزب و وتنظيماته الموازية جهويا و وطنيا ، ويشيدون  بالحس الوطني العالي لقيادة الحزب ، في التفاعل مع مختلف القضايا الوطنية الراهنة التي تشغل المواطن ، وينوهون بتوجهاتها بهذا الخصوص ويعبرون عن انخراطهم التام في جهودها الرامية لتحقيقها لصالح الوطن والمواطنين  .

– يؤكد اعضاء المجلسين الاقليميين للحزب  عن دعمهم لقرارات الاخ الامين العام للحزب الاستاذ نزار بركة واعضاء اللجنة التنفيذية فيما يخص المقترحات التي قدمها الحزب للحكومة للخروج من ازمة الجائحة العالمية ومعالجة اثارها و وقعها الاقتصادي والاجتماعي على المواطنين ، ويثمنون  ما ساهمت به رابطة المهندسين الاستقلاليين وكفاءات حزبنا في هذا الشأن .

-ان اعضاء المجلسين الاقليميين لحزب الاستقلال بإقليم وادي الذهب واقليم اوسرد ، واذ يستحضرون بكل قوة  مضامين الخطاب الملكي السامي لجلالة الملك محمد السادس نصره الله الموجه للامة بمناسبة الذكرى التاسعة عشرة لتربع جلالته على عرش اسلافه الميامين ، الذي اعطى فيه امير المؤمنين توجيهاته المطاعة بضرورة وضع سياسات وطنية للشباب كأحد العوامل المساهمة  في التنمية

 

الحقيقية عبر تمكين الشباب واعطائهم الاليات التي تسهل ولوجهم لتدبير الشأن العام المحلي ، فانهم يدعون شباب الجهة للانخراط بكل عزم في العمل السياسي والانخراط في الاحزاب الوطنية وذلك من اجل مشاركة مسؤولة في رسم المشهد الانتخابي  المقبل  بما يتجاوب مع التطلعات المشروعة للمواطنين .ويخدم مصالحهم ، وينوه اعضاء المجلسين في هذا الاطار بموقف حزبنا من هذا الهدف المجتمعي  الذي عبر عنه الاخ الامين العام للحزب بمناسبة اليوم العالمي للشباب ، ويشيدون بمطالب الاخ مولاي حمدي ولد الرشيد عضو اللجنة التنفيذية للحزب ومنسق الجهات الجنوبية الثلاث لوزير الاقتصاد والمالية بإلغاء شروط الابناك التعجيزية التي تفرضها لتمويل مشاريع الشباب في اطار برنامج ”انطلاقة” ، باعتبارها شروطا لا تساهم في التنزيل السليم للتوجيهات الملكية السامية بهذا الخصوص.

– يشيد اعضاء المجلسين بالمبادرات الاجتماعية المتعددة لمجلس جهة الداخلة وادي الذهب في الصحة والتعليم والسكن الاجتماعي ودعم نسيج التعاونيات والجمعيات الرياضية الشبابية بالجهة ويعبرون عن كامل دعمهم له في هذا النهج الذي يتجاوب مع تطلعات المواطنين داعين الى مواصلة الاستمرار بهذا النهج ، تكريسا لفعلية الحقوق الاساسية للمواطنين ومعالجة مطالبهم العادلة تماشيا مع التوجيهات المطاعة لجلالة الملك محمد السادس نصره الله  .

-يجدد اعضاء المجلسين لحزب الاستقلال دعمهم للتحالفات السياسية لحزبنا على المستوى المحلي في إطار تدبير مختلف المجالس المنتخبة بالجهة .

-ويطالب المجلسين الاقليميين لحزب الاستقلال بإقليم وادي الذهب و اوسرد القطاعات المعنية لتأهيل قرى الصيد البحري وتطوير بنيتها التحتية والرفع من المستوى الاقتصادي والاجتماعي لمهني الصيد البحري وتعزيز منظومة الحماية الاجتماعية الخاصة بهم.

-يطالب اعضاء المجلسين الاقليميين لحزب الاستقلال قطاع الصيد البحري بالانفتاح على المطالب المشروعة لشباب الجهة ملاك القوارب المعيشية والحوار معهم والعمل على ادماجهم ضمن مخططات الصيد البحري التي يعكف القطاع على اعدادها ، وبلورة رؤية تشاركية مع مختلف الفعاليات المحلية لتدبير الثروة البحرية ، بالشكل الامثل الذي يتجاوب مع توصيات المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي بهذا الخصوص ، ومع المطالب المشروعة لساكنة الجهة للاستفادة من الثروة البحرية ، وفي هذا السياق ينوهون بانخراط الاخ حما اهل باب عضو مجلس المستشارين عن جهة الداخلة وادي الذهب في الترافع البناء عن المطالب المشروعة لتعاونيات القوارب المعيشية ومطالبته القطاع التجاوب مع تطلعاتهم المحقة  .

-يجدد اعضاء المجلسين الاقليميين للحزب بإقليم وادي الذهب و اوسرد مطالبهم من اجل مواصلة  تجويد منظومة التعليم بالجهة ويثمن مبادرات مجلس جهة الداخلة وادي الذهب في هذا الاطار خاصة تمكين العديد من ابناء الجهة لولوج مؤسسات جامعية مرموقة، وتوسعة العرض التكويني  على مستوى  مدينة الداخلة  بمجال الصناعة التقليدية والتكنلوجيا التطبيقية ،  ويدعون  لملائمة

 

التكوينات المتوفرة مع متطلبات سوق الشغل وحاجياته ، ويعبرون عن دعمهم للنهوض بالأوضاع الاجتماعية للأطر التربوية والادارية باسره التعليم خاصة بمجال السكن الاجتماعي ويدعمون مطالبهم المحقة بهذا الشأن .

– ويؤكد من جديد اعضاء المجلسين عن مطالبتهم بالاستغلال الأمثل للمؤهلات السياحية بالإقليم وتطوير المنتوج السياحي من خلال النهوض بالموروث الثقافي والصناعة التقليدية المحلية وتأهيل عنصرها البشري والنهوض بأوضاعه الاجتماعية ويثمنون في هذا الاطار ما قام به مجلس جهة الداخلة وادي الذهب من دعم للنهوض بالصناعة التقليدية بالجهة من بناء دار للصانع وتعزيز محو الامية الوظيفية .

-ويعبر المجلسين الاقليميين لحزب الاستقلال بإقليم وادي الذهب واقليم اوسرد عن دعمهم للجسم الرياضي بالجهة ويثمنون ما يقوم به مجلس جهة الداخلة وادي الذهب بهذا الخصوص ويدعون لمواصلته ، ويطالبون القطاع وجماعة الداخلة بتأهيل ملاعب القرب داخل المجال الحضري للداخلة التي توجد في وضعية متدهورة ، لا تعكس مكانة الداخلة كوجهة عالمية للعديد من الرياضات  ويوجهون بضرورة دعم اللاعبين محترفين وهواة اللذين تضرروا من جراء جائحة كوفيد 19 .

-ان المجلسين الاقليميين لحزب الاستقلال بإقليم وادي الذهب واقليم اوسرد يجددون مطالبهم للقطاعات الحكومية في اطار سياسة التوظيف بإعطاء الاولوية لمعطلي الجهة من حملة الشواهد في اطار توطين مبارات التوظيف على المستوى الجهوي و في نطاق الحاجيات المحددة قطاعيا على المستوى المحلي ، ويدعون المصالح المعنية بتربية الاحياء المائية لمواكبة الشباب حامل هذا النوع من المشاريع بالجهة ودعمه وتكوينه وضمان نجاعة مشاريعه.

-ويثمن اعضاء المجلسين الاقليميين لحزب الاستقلال بإقليم وادي الذهب واقليم اوسرد استمرار التعاون المثمر والبناء بين عدة جماعات ترابية من بين جماعات الاقليمين مع مجلس جهة الداخلة  وادي الذهب للنهوض بأوضاعها في اطار برامج عملية مشتركة لفترة انتدابها الحالية ، ويعبرون عن اسفهم على عدم تجاوب باقي الجماعات الترابية مع رسائل مجلس جهة الداخلة وادي الذهب قصد الانخراط معه في شراكات اسوة بنظيراتها ، مما فوت على ساكنة الجماعات المعنية بهذا الرفض فرصة المساهمة في النهوض بأوضاع ساكنتها وحرمانها بدواعي سياسية وانتخابية ضيقة تتحكم في بعض مدبريها .

-ويعبر اعضاء المجلسين الاقليميين لحزب الاستقلال من جديد عن تنديدهم بما وصلت إليه من تدهور وضعية خدمات القرب والبنية التحتية من تطهير السائل والإنارة العمومية والنظافة والطرق الحضرية ، وغياب الساحات والمتنفسات ونقل اللحوم وانتشار  مكبات عشوائية داخل شبه جزيرة الداخلة ، وتصنيف بعض شواطئها لا تصلح للسباحة وتصنيف بعضها الاخر في مراتب متقدمة من حيث كميات النفايات ، ويسجلون بكل تنديد استمرار ظاهرة عمليات التبليط العشوائية الانتقائية، التي تتم بدون ضوابط تقنية واضحة ولا يتم اعلام العموم بخصوص  تكلفتها وآجال انجازها، ويسجلون بكل اسف الوضعية المتدهورة للأسواق بمدينة الداخلة وسوق الماشية في ظل تدبيرها العشوائي ، ويطالبون بفتح سوق الجملة للخضر  والفواكه بمدينة الداخلة  الذي مازال مغلقا

 

منذ سنوات دون مبرر في اهدار مقصود لمداخيل الجماعة وضرب للقدرة الشرائية للمواطنين بسبب الاحتكار وغياب التنافس   وتضييع واضح لحقوق تجار الخضر بالجملة والتقسيط ، بل وتسبب ذلك في اجهاض تجارب شبابية بمجال بيع الخضر والفواكه وتكبدهم بسبب هذا الاغلاق غير المشروع خسائر فادحة تسببت في تركهم لهذا المجال ، ومازال يرصد اعضاء المجلسين الاقليميين للحزب امتناع مجلس جماعة الداخلة الحالي عن القيام بتجهيز التجزئات العقارية التي منحتها الجماعة  للمواطنين في فترات انتدابية سابقة ، ويستنكرون تسويفها وتماطلها في تسوية وضعيتها القانونية مما ضيع حقوق المواطنين المعنيين بها ، وفوت عليهم فرصة الحصول على سكن يحفظ كرامتهم .

-ان اعضاء المجلسين الاقليميين لحزب الاستقلال بإقليم وادي الذهب واقليم اوسرد واذ يرصدون فشل مجلس جماعة الداخلة في انجاز منطقة حرفية متعددة الاختصاصات ، مما انعكس سلبا على وضعية الحرفيين واثقال كاهلهم بتكاليف الايجار مما ضاعف معاناتهم فانهم يطالبون مجلس جماعة الداخلة للتعاون مع مجلس جهة الداخلة وادي الذهب قصد العمل على النهوض بأوضاع هذه الفئات وخلق فضاء يحفظ كرامتهم ويساهم في ترقية وضعهم الاجتماعي ، والعمل من جهة اخرى على تطوير فضاء المحلات التي كانوا يشغلوها بشكل عشوائي داخل احياء المدينة في اطار ترقية الانسجة الحضرية العتيقة بالداخلة لتتحول لوسط تجاري مرموق يحفظ استمرار مدخول ملاكها.

وفي الأخير يثمن اعضاء المجلسين كافة الجهود التي يقوم بها ممثلي الحزب بمختلف الهيئات والمجالس المنتخبة ويدعوهم إلى رص الصفوف ونبذ الفرقة والدفاع عن مكتسبات الحزب واحترام قراراته وخياراته والالتزام بثوابته  ومقرراته في المؤتمر السابع عشر للحزب .

وحفظ الله المغرب ملكا وشعبا و وحدة

وحرر بالداخلة بتاريخ 28 اكتوبر 2020

اعضاء المجلسين الاقليمين لحزب الاستقلال بإقليم وادي الذهب واقليم اوسرد

Loading...