المجلس البلدي للداخلة.. يخصص أزيد من 26 مليون درهم لإنجاز التطهير السائل لوحدات صناعية

 الداخلة بلوس : وم ع                        صادق مجلس جماعة الداخلة، أمس الخميس خلال انعقاد دورته العادية لشهر أكتوبر الجاري، بالإجماع، على اتفاقيتي شراكة من أجل إنجاز التطهير السائل لوحدات صناعية بمبلغ إجمالي قدره 26.5 مليون درهم.

وصادق أعضاء المجلس، خلال هذه الجلسة التي ترأسها السيد ابراهيم عيا النائب الأول لرئيس جماعة الداخلة، على اتفاقية الشراكة الأولى لإنجاز قناة مؤقتة للمياه العادمة الصناعية على طول 1400 متر، من أجل حل مشكل التطهير السائل في ست وحدات صناعية لتثمين منتوجات البحر.

وتم التوقيع على هذه الاتفاقية، التي تطلبت غلافا ماليا بقيمة 1.5 مليون درهم، بين ولاية الجهة، ووكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لأقاليم الجنوب بالمملكة، والمجلس الجهوي، والمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب -قطاع الماء- والمجلس الجماعي الذي سيشارك في أشغال لجان فحص طلبات العروض، وسيسهل الحصول على جميع الرخص الإدارية وجميع الوثائق اللازمة لتنفيذ المشروع. كما صادقوا على اتفاقية شراكة لتمويل وإنجاز أشغال تأهيل شبكة التطهير السائل للمنطقتين الصناعيتين “المسيرة” و”السلام”، بهدف الحفاظ على الموارد المائية وتثمين المياه العادمة بمدينة الداخلة.

وتروم هذه الاتفاقية، التي تطلبت غلافا ماليا بقيمة 25 مليون درهم، ساهمت فيه وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي بـ 20 مليون درهم، فصل الشبكة الصناعية للمياه العادمة عن الشبكة المحلية والتخلي عن عمليات التصريف باتجاه الخليج في شارع محمد الخامس، وتقوية شبكة التطهير السائل بالوحدات الصناعية الواقعة خارج المنطقة الصناعية، من خلال إنشاء محطتين للضخ

وتم التوقيع على هذه الاتفاقية بين وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، والمجلس الجهوي، والمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب -قطاع الماء-، والمجلس الجماعي، الذي سيتكلف بتسليم المنشآت المنجزة بعد الانتهاء من الأشغال إلى المكتب لضمان تدبيرها وصيانتها، بموجب اتفاقية التدبير المفوض.

من جهة أخرى، صادق أعضاء المجلس الجماعي، بالأغلبية، على مشروع الميزانية برسم السنة المالية 2021، والتي بلغت أزيد من 95.92 مليون درهم.

وبنفس المناسبة، تدارس أعضاء المجلس القضايا المتعلقة بالوضعية الوبائية، من خلال عرض قدمه المندوب الإقليمي للصحة بوادي الذهب.

وفي هذا الإطار، سلط المندوب الإقليمي للصحة الضوء على البرنامج المندمج لليقظة والتصدي لفيروس (كوفيد-19) في الجهة، موضحا أن الطاقم الطبي أجرى 65 ألفا و495 اختبارا، همت على الخصوص، الأطر التربوية والمهنيين.

وأشار إلى أن المستشفى الجهوي الحسن الثاني بالداخلة يتوفر على 8 أسرة للإنعاش من أجل استقبال الحالات المصابة بفيروس (كوفيد-19) والحالات العاجلة الأخرى، لافتا إلى أن اختبارات سريعة للساكنة الهشة تتم على مستوى المراكز الصحية. وإذا كان الاختبار السريع إيجابيا، يتم توجيه المريض نحو المستشفى لإجراء اختبار كوفيد-19.

كما تابع أعضاء المجلس عرضا قدمه المدير الإقليمي للتربية الوطنية بوادي الذهب، أكد من خلاله على الإجراءات المتخذة في مختلف المؤسسات التعليمية، داعيا إلى الالتزام بالبروتوكول الصحي المعمول به للحفاظ على صحة التلاميذ وضمان سلامتهم خلال فترة الجائحة

Loading...