في ظل استفزازات البوليساريو..الوراق يحل بالجدار الأمني في الصحراء

الداخلة بلوس :
يتواجد الجنرال دوكوردارمي عبد الفتاح الوراق، المفتش العام للقوات المسلحة الملكية، حاليا، بالمنطقة الجنوبية، وبالضبط بالجدار الأمني.

وحسب ما ذكره منتدى القوات المسلحة الملكية على الفايسبوك، فإن المسؤول العسكري حل بالجدار الأمني، مرفوقا بعدد من المسؤولين العسكريين بالمنطقة وآخرين تابعين للقيادة العليا، للاطلاع عن كثب على الوضع هناك.

حلول الجنرال الوراق بالأقاليم الجنوبية للمملكة ، يأتي في ظل تحركات مشبوهة لحركة البوليساريو التي تحاول إشعال الأوضاع تحديدا في معبر الكركرات في تحد واضح لقرارات مجلس الأمن الدولي.

المغرب، سبق، أن أخطر مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة و الدول المعنية بشأن عرقلة عناصر البوليساريو لحركة المرور بمعبر الكركرات الحدودي، وحذرت أن المملكة المغربية لن تقف مكتوفة الأيدي بشأن هذه الاستفزازت والخروقات من طرف عناصر جبهة “البوليساريو” وتدعو المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤوليته.

وأقدمت عناصر من جبهة البوليساريو، مؤخرا، على عرقلة الحركة التجارية والمدنية بمعبر الكركرات، ما دفع ممثلي بعثة “المينورسو” الأممية إلى الحلول بعين المكان بغرض إقناع العناصر المعنية بضرورة فتح المعبر أمام حركة النقل من وإلى المغرب عبر موريتانيا.

وأوضحت مصادر متطابقة، إلى أن تحركات جبهة البوليساريو بالكركرات، تأتي في ظل تأكيد الأمم المتحدة على ضرورة “الامتناع عن أي إجراء قد يشكل تغييرا في الوضع القائم في المنطقة العازلة”.

وسبق للأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، أن وجه تحذيرا إلى قيادة “البوليساريو” بسبب إقدامها على عرقلة حركة معبر الكركرات خلال مرور رالي “أفريكا إيكو رايس” عبر الأقاليم الجنوبية للمملكة.

Loading...