تقرير أممي يحذر من زيادة قياسية في درجات الحرارة خلال الأعوام الخمسة المقبلة

الداخلة بلوس:
حذر تقرير صادر عن المنظمة العالمية للأرصاد الجوية, من تسجيل كوكب الأرض خلال الأعوام الخمسة المقبلة, زيادة قياسية في درجات الحرارة بمقدار 1.5 درجة مئوية على الأقل.

وحسب تقرير “متحدون في مجال العلوم 2020”, الصادر عن وكالات متعددة من المنظمات العلمية الرائدة , فقد وصلت تركيزات غازات الاحتباس الحراري إلى مستويات قياسية جديدة في عام 2020, وكانت آخر مرة فيها المستويات بهذا الارتفاع بين 2.6 و5.3 مليون سنة مضت عندما كانت هناك أشجار في القطب الجنوبي وكانت مستويات سطح البحر أعلى بحوالي 20 مترا.

وسلط التقرير الضوء على آثار تغير المناخ المتزايدة, التي لا يمكن عكسها, وتضر بالأنهار الجليدية, والمحيطات والطبيعة والإقتصادات, والأوضاع المعيشية للإنسان, والتي غالبا ما تتجلى في الأخطار المرتبطة بالمياه, من قبيل الجفاف أو الفيضانات. كما وثق التقرير كيف أعاقت جائحة (كوفيدـ19) القدرة على مراقبة هذه التغيرات من خلال النظام العالمي للرصد.

وأظهرت أحدث البيانات الخاصة بجزيرة “غرينلاند وحدها, متوسط فقدان كتلة الجليد ب 278 مليار طن سنويا, أي أكثر من 110 مليون حوض سباحة أولمبي, وعلى مدى السنوات الخمس المقبلة, من المتوقع أن يستمر القطب الشمالي في الاحترار بأكثر من ضعف المعدل العالمي الإجمالي.

وفي هذا الصدد, حث الأمين العام للأمم المتحدة المتحدة, القادة على التنبه إلى الحقائق الواردة في هذا التقرير, والاتحاد وراء العلم واتخاذ إجراءات مناخية عاجلة, ودعا الحكومات إلى إعداد خطط مناخية وطنية جديدة وطموحة, ومساهمات محددة وطنيا, قبل مؤتمر المناخ ( COP26) الذي سيعقد في نوفمبر المقبل, وأكد أن “هذه الطريقة هي التي سنبني بها مستقبلا أكثر أمنا واستدامة”.

قد يعجبك ايضا
Loading...