إختتام أعمال الدورة الإستثنائية لشهر شتنبر بالتصويت على النقاط المدرجة في جدول الأعمال.

الداخلة بلوس : متابعة
تميزت الدورة الإستثنائية التي أختتمت قبل قليل بتلاوة برقية الولاء المرفوعة بإسم رئيس وأعضاء المجلس الجهوي إلى جلالة الملك محمد السادس حفظه الله، بالتصويت على النقاط المدرجة في جدول الأعمال بالإجماع.
ولقد مرت هذه الدورة الإستثنائية في ظروف ممتازة، محترمة الإجراءات الإحترازية والوقائية للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد ” كوفيد 19 ” و مراعاة للحالة الوبائية الراهنة، حيث تداول المجلس النقطتين و تم التصويت بالإجماع على إغلاق الحساب الخصوصي للمبادرة المحلية للتنمية البشرية، إنسجاما و دورية وزارة الداخلية التي توصي بتسوية وضعية المشاريع الملتزم بها، كما تم التصويت بالإجماع على مشروع إتفاقية شراكة المتعلق بتمويل و إنجاز أشغال تهيئة كورنيش أم لبير وتقوية كورنيش شارع محمد الخامس، بتكلفة مالية قدرها 72 مليون درهم ذلك لتحسين العرض السياحي للجهة، و إضفاء نمط جديد من حيث التهيئة التي تساعد تشجيع الترويج لمدينة الداخلة، و كذاك خلق متنفس عصري يرقى لتطلعات الساكنة، في إطار تطوير التجهيزات الأساسية للمدينة إعتبارا لدورها الفعال في تنمية الجهة.
وفي ختام هذه الجلسة جدد السيد الخطاط ينجا رئيس المجلس الجهوي للداخلة وادي الذهب، شكره لمكونات المجلس على مستوى النقاش الذي طبع هذه الدورة بما في ذلك النقاش المتعلق بالعروض المقدمة حول النقاط، و لقد مر هذا الإجتماع في جو من النقاش البناء من خلال تدخلات السادة الأعضاء، و التي شملت كل جوانب القضايا و المسائل المتعلقة بجدول أعمال الدورة.

قد يعجبك ايضا
Loading...