فـــرقـــة درامــــا نــــيــــت بــــأســـفـــي مـــن تــجــربــة مـــســـرح الأحـــيــاء إلــى تــجــربــة جــديــدة فــي عــالــم الـــســــيـــنــمــا ..

الداخلة بلوس:
تــخـــبـــر فـــرقـــة درامـــا نـــيـــت بــأســـفــي أنــهــا ســتــشــرع فــي تــــصـــويــر الــفــيـلــم الــمــغــربــي الــمــطــول ( ســطــوب ) مــن 07 شــتــنــبــر إلــى 07 أكــتــوبــر 2020 بــنـاء عــلــى قـــرار تــرخــيـــص الـــمـــركــز الــســـيــنــمــائــي الــمــغــربــي فــي هــدا الإطــار وعـــلـــى إثــر هـــذا الــخــبــر ، فــإن فـــرقــة درامــا نـــيـــت بــأســفــي تـــشـــكــر كــل مـــن عــامــل إقــلـــيــم أســفــي الــســيــد الــحـــســيــن شــيــنــان ، وعـــمـــدة الـــمـــديـــنـــة الـــســيـــد عـــبـــد الـــجــلــيـــل الــبـــداوي ، اللــذان تــبــنــيــا تـــجــربــة مـــســرح الأحــيــاء مــنــذ ولادتــهــا وســاعــادهــا مــاديــا ومــعــنــويــا ، كــمــا تــشــكــرهــمــا أيـضـا عــلــى اللــوجـــيـــســتــيــك الــذي وفـــراه لإنـــجــاح هــذه الــتــجــربــة الــجــديــدة الــتــي بــرهــنــت عـــلــى نــجــاح تــجــربــة مــســرح الأحــيــاء بــمــديــنــة أســفــي بــكــل الــمــقــايــيــس .. كــمــا تــنــوه درامــا نــيــت أيــضـا بــمــديــر الـــمـــكــتـــب الـــشـــريــف
للــفـــوســفــاط فــرع أســفــي الــذي كــان بــالــنــســبــة لـتــجــربــة مــســرح الأحــيــاء الــعــمــود الــفــقــري لــتــنــشــيـــط وتــكــويــن شــبــاب أحــيــاء مــديــنــة أســـفـــي فـي مــجــالــي الــفــرجــة والــصــورة ..
وتـــشـــيـــر درامــا نــيــت أن الــفــيــلــم الــمــغــربــي ( ســطــوب ) ســتــدور جــمــيــع أحــداثــه بــمــديــنــة أســفــي الــتــاريــخــيــة والــجــمــيــلــة ، وســيــشــارك فــيـه كــل مــن الــمــمــثــلــة الــمــقــتــدرة ابـــنــة مــديــنــة أســفــي فــاطــمــة وشــاي والــمــخــرج الـــمــقــتــدر بن حــي تــراب الــصــيــنــي بــأســفــي مــصــطــفــى فــاكــر ، والــمــمــثــل أحــمـــد الــنــاجــي ، ورفــيــق بــوبــكــر ، والــكــومـــديــانــي إبــراهــيــم خــاي ، والــفـنــان الــمـحــبــوب والــمـوهــوب يـوسـف أزولال الــمـشـهــوربــ ( فـاطــمـة الـتــاويــل ) إلـى جــانــب 90 فــي الــمــئــة مــن شــبــاب مــســرح الأحــيــاء بــأس مــســرح الأحــيــاء الــعــمــود الــفــقــري لــتــنــشــيـــط وتــكــويــن شــبــاب أحــيــاء مــديــنــة أســـفـــي فـي مــجــالــي الــفــرجــة والــصــورة ..
وتـــشـــيـــر درامــا نــيــت أن الــفــيــلــم الــمــغــربــي ( ســطــوب ) ســتــدور
جــمــيــع أحــداثــه بــمــديــنــة أســفــي الــتــاريــخــيــة والــجــمــيــلــة ، وســيــشــارك فــيـه كــل مــن الــمــمــثــلــة الــمــقــتــدرة ابـــنــة مــديــنــة أســفــي فــاطــمــة وشــاي والــمــخــرج الـــمــقــتــدر بن حــي تــراب الــصــيــنــي بــأســفــي مــصــطــفــى فــاكــر ، والــمــمــثــل أحــمـــد الــنــاجــي ، ورفــيــق بــوبــكــر ، والــكــومـــديــانــي إبــراهــيــم خــاي ، والــفـنــان الــمـحــبــوب والــمـوهــوب يـوسـف أزولال الــمـشـهــوربــ ( فـاطــمـة الـتــاويــل ) إلـى جــانــب 90 فــي الــمــئــة مــن شــبــاب مــســرح الأحــيــاء بــأســفـي لإدمــاج جــــيـــل الـــرواد بــجــيــل الــشــبــاب ، وطــرح ســؤال الـــصــورة لإعــادة رد الاعــتــبــار للــســيــنــمـا الــمــغــربــيــة والــتــفــكــيــر فـي إعــادة فــتــح قــاعــات الــعــروض الــســيــنــمــائــيــة بــمــنــظــور جــديــد .أما موسيقى أغاني الفيلم فهي للفنان والمايسترو “ابراهيم بركات” ,والموسيقى التصويرية للفنان السفيوي الشاب “سليم دويشات”,والإنتاج لمؤسسة “أطلس مولتيميديا بروداكشنز”من الرباط. ..

قد يعجبك ايضا
Loading...