التشغيل الذاتي ومبادرات الإدماج السوسيو-اقتصادي للشباب محور لقاء بالداخلة

الداخلة بلوس : و م ع
عقدت اللجنة الجهوية لليقظة الاقتصادية للداخلة-وادي الذهب الجمعة، اجتماعا خصص لبحث سبل التشغيل الذاتي ومختلف مبادرات الإدماج السوسيو-اقتصادي للشباب، وذلك لرفع تحديات قابلية التشغيل بالجهة.

وشكل الاجتماع الذي ترأسه والي الجهة، عامل إقليم وادي الذهب، لمين بنعمر، مناسبة لاستعراض مختلف المعطيات والإحصائيات والمشاريع المبرمجة لحفز التشغيل الذاتي للشباب بدرة الجنوب. وتم تسليط الضوء على المشاريع والمبادرات الموجهة لتعزيز كفايات الشباب وتذليل اندماجهم المهني، مع ضمان التتبع المستمر ومواكبة مثلى لحاملي المشاريع قصد تقوية الثقافة المقاولاتية والتنمية المحلية. وفي كلمة بالمناسبة أكد والي الجهة أنه يتعين خلال هذه الظرفية السوسيو اقتصادية الصعبة، صون مناصب الشغل مع ضمان استدامتها الشيء الذي يندرج ضمن أوليات السياسات العمومية، مضيفا أن التشغيل الذاتي يعد حجرة الزاوية لكل تنمية اقتصادية، إن على مستوى دعم المقاولات الصغيرة جدا أو المتوسطة، أو على مستوى إحداث أخرى. واستشهد أيضا بالبرنامج المندمج لدعم وتمويل المقاولات “انطلاقة” الذي يهدف إلى تشجيع الشباب لإحداث مقاولاتهم الخاصة، من خلال الاستفادة من التمويلات المتاحة والضمانات الاستثنائية الموفرة. وفي هذا الصدد، دعا السيد بنعمر مختلف المتدخلين، لاسيما الغرف المهنية، والمركز الجهوي للاستثمار والمركز الجهوي للسياحة، إلى جعل التشغيل الذاتي في قلب أوليات تدخلاتهم، مع دعم المبادرات قصد ضمان استدامة الخدمات والإنتاج وتشجيع الفرص المحدثة للشغل والمدرة للدخل. كما أكد محورية دور المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في ما يتصل بالتشغيل الذاتي للشباب، لاسيما برامج تحفيز الرأسمال البشري للأجيال الصاعدة والبرنامج المتصل بتحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب.

من جانبه أكد رئيس مجلس جهة الداخلة-وادي الذهب، ينجا الخطاط، الأهمية الفائقة التي يحظى بها موضوع حفز الشغل بالنسبة للشباب، مشيرا إلى الاتفاقية المتعلقة بـ”دعم الشغل وتحفيز المقاولات”، والمندرجة في إطار برنامج التنمية الجهوية (2016/2021). وأوضح السيد ينجا أن هذه الاتفاقية تروم أساسا تنمية التشغيل الذاتي ودعم إحداث المقاولات الصغيرة جدا وإسناد الأنشطة المدرة للدخل، وعبأت غلافا ماليا إجماليا قدره 65.83 مليون درهم جرى تمويلها من قبل الدولة والمجلس الجهوي الذي بلغت قيمة مساهمته فيها 36.98 مليون درهم. وجرى خلال الاجتماع إبراز الخدمات التي تقدمها الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات (أنابيك) بالداخلة، خصوصا في المحور المتعلق بدعم التشغيل الذاتي، والذي استفاد منها 139 شخصا في ما يتصل بالمواكبة، وانتقاء 102، كما جرى تمويل 97 مشروعا. كما أطلقت الوكالة برنامج الإدماج بالنسيج الجمعوي، والذي استفادت منه 27 جمعية، مما مكن من إحداث 189 منصب شغل. ويروم برنامج التشغيل الذاتي للوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات تشجيع ومواكبة حاملي المبادرات الخاصة على إحداث مقاولاتهم، من خلال توفير مستشار في التشغيل متخصص في إحداث المقاولات يعهد إليه تنظيم أيام تحسيسية وتواصلية، وعبر مواكبة المقاولين المستقبليين وإنجاز مخططات دراسة المشاريع. كما جرى تقديم عرض حول مختلف مشاريع مجلس الجهة المندرجة في إطار برنامج التنمية الجهوية (2016/2021)، والتي تهم أساسا أجرأة برنامج “التشغيل الذاتي” بمعية جمعية “الداخلة مبادرة”، والذي عبأ مبلغ 22.5 مليون درهم. وبلغ عدد المشاريع الممولة من طرف البرنامج حتى اليوم 111 مشروعا، واستفاد 327 شخصا من التمويل الذي توفره الجمعية، على شكل قروض شرفية. يذكر أن جمعية “الداخلة مبادرة” مولت 102 مشروعا، مكنت من إحداث 292 منصب شغل برسم سنة 2019، بغلاف مالي قدره 6.25 مليون درهم، إضافة إلى 13 مشروعا بمركز بئر كندوز استفاد منها 29 شخصا.

قد يعجبك ايضا
Loading...