صحف : استئناف مهنيي النقل عملهم بـ58 محطة طرقية، تحذيرات من استغلال “منحة العيد” لحملات انتخابية،

الداخلة بلوس:
قراءة رصيف صحافة يوم الخميس من “المساء”، التي ورد بها أن موظفي بعض الجماعات طالبوا عمال الأقاليم بالإسراع في صرف الإعانات المخصصة لعيد الأضحى لفائدتهم، والتي تمت برمجة مبالغها حسب عدد الموظفين بالجماعات المعنية والمصادقة عليها في دورات سابقة.

وأشار الموظفون إلى أن هذه المنحة التي لا تتعدى 2400 درهم صارت شبه مقايضة سياسية وأجندة انتخابية، إذ يحاول بعض المنتخبين ببعض الجماعات إلزام الموظفين بإرجاع مبلغ 1000 درهم من المنحة التي سيتم تحويلها لحساباتهم البنكية من أجل توزيعها على عدد من العمال العرضيين.

ووفق المنبر ذاته فإن الموظفين طالبوا الجهات المسؤولة بالإسراع في هذه العملية، ومنع أي محاولة من هذا القبيل، خاصة أنها تدخل في باب استغلالهم إرضاء لأجندة انتخابية، مشيرين إلى أن من بين الجماعات التي يثار فيها هذا المشكل جماعة تابعة لإقليم برشيد.

وتورد الجريدة ذاته أن الجمعية المغربية لحقوق الإنسان راسلت سفير المغرب في مدريد وسفير إسبانيا بالرباط من أجل الإسراع في الإرجاع الفوري لحوالي 7200 عاملة زراعية مغربية يشتغلن بشكل موسمي بمنطقة ويلبا، ومعظمهن ربات أسر انتهت عقود عملهن.

وأكدت الرسالة ذاتها أنه بعد انقضاء مدة عملهن وجدت العاملات أنفسهن محاصرات بالمنطقة التي كن يشتغلن بها، نتيجة إغلاق الحدود المغربية الإسبانية بسبب فيروس كورونا، ما منعهن من العودة إلى المغرب دون أي تواصل معهن من قبل المشرفين على عملية انتقائهن أو من قبل السلطات المغربية.

وأشارت “المساء”، أيضا، إلى استئناف مهنيي النقل عملهم بـ58 محطة طرقية، في حين مازالت 10 محطات نقل المسافرين في حالة شلل تام بعد رفض المهنيين استئناف العمل نظرا للشروط الجديدة.

وأضاف الخبر أن وزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء أعدت دفتر التحملات بتشاور مع مختلف القطاعات الحكومية المعنية، وتفاعلا مع مقترحات مختلف التمثيليات المهنية لهذا القطاع، بهدف الوقاية من مخاطر انتشار وباء فيروس كورونا، وأن الحلول الجديدة جاءت بعد التوتر بين الوزارة وأرباب الحافلات على خلفية الشروط المفروضة لاستئناف نشاط النقل الطرقي. وقالت الوزارة إنها رصدت استئناف العمل بأغلب المحطات الطرقية مع وجود استثناءات قليلة.

وإلى “أخبار اليوم”، التي تطرقت لاستئناف محاكمة كولان أفيتان، الإسرائيلي الذي فر من إسرائيل بعد كسره سوار المراقبة الإلكتروني وتسلل إلى المغرب، حيث حصل على هوية وجنسية مغربية عن طريق وثائق مزورة بمساعدة شبكة تزوير الهوية المغربية لفائدة إسرائيليين، التي يقودها صاحب شركة سياحية أدين في ملف تجري أطواره بجنايات الدار البيضاء بست سنوات سجنا نافذا رفقة 25 آخرين بينهم 7 إسرائيليين.

وأشارت “أخبار اليوم”، كذلك، إلى إصابة ممرضة من فاس بكورونا عقب التحاقها بالمستشفى الميداني العسكري في مدينة بنسليمان ضواحي الدار البيضاء، ضمن فريق طبي متطوع؛ ويتعلق الأمر بممرضة محسوبة على المستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس.

أما “العلم” فذكرت أن عبد الصمد قيوح وجه انتقادات، خلال مداخلة له ضمن الدورة العادية لمجلس جهة سوس ماسة، إلى رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، ومعه رئيس مجلس جهة سوس ماسة، إبراهيم الحافيضي، بشأن المماطلة الحاصلة في إيجاد حل لإشكالية ندرة المياه بجهة سوس ماسة.

ونقرأ ضمن مواد المنبر الإعلامي ذاته أن علي شعباني، الأستاذ الباحث في علم الاجتماع بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بسلا، اعتبر أن جائحة كورونا تعد امتحانا قد يوجه إلى أساليب جديدة ومبتكرة للتغلب على العديد من الصعوبات النفسية والاجتماعية التي تهدد سلامة وطمأنينة الأطفال والمواطنين بصفة عامة.

وأبرز الباحث شعباني أن وقع هذا الوباء كان قويا وخطيرا في الآن نفسه، إذ استطاع أن يحدث خلخلة على مستويات مختلفة، خاصة على المستوى النفسي والاجتماعي، ما يفرض توفير المواكبة والرعاية النفسية والاجتماعية للأطفال الصغار والمواطنين خلال وبعد جائحة كورونا.

ونشرت “العلم”، أيضا، أن كبير خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة، أنطوني فاوتشي، قال إن فعالية أي لقاح مضاد لفيروس كورونا يتم تطويره حاليا ستكون محدودة بفترة زمنية ولن تكون مستدامة، أي يمكن أن يوفر حماية من الفيروس خلال هذه الدورة فقط، ولن يعمل مثل لقاح الحصبة الذي يستمر طوال الحياة.

قد يعجبك ايضا
Loading...