وصول 118مواطنا مغربيا عائدا من موريتانيا إلى مطار الداخلة (العملية الثانية من عودة المغاربة العالقين بموريتانيا)

الداخلة بلوس:
تواصلت اليوم الخميس، العملية الثانية لإعادة المغاربة العالقين في الخارج بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد، بوصول 118 شخصا إلى مطار الداخلة قادمين من دولة موريتانيا، من بينهم أطفال. واستفاد من العملية على الخصوص الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة، والأشخاص المسنون، إضافة إلى السياح في وضعية هشاشة والأطفال.
وجرت العملية في احترام تام للإجراءات الوقائية وفي امتثال للبروتوكول الصحي المعمول به، وذلك قصد ضمان استقبال آمن ومطمئن لهؤلاء المسافرين، بإشراف من السلطات المختصة.
كما قام هؤلاء الأشخاص من خلال وضعهم للكمامات الواقية، لدى وصولهم بالإجراءات الجمركية واسترجاع أمتعتهم بطريقة سلسة ومنتظمة، في احترام لتدابير التباعد الاجتماعي، ومع استعمال موزعات المعقم الكحولي.
وكما خضعوا لاختبارات الكشف عن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)،
إثر ذلك، انتقل المواطنون المغاربة على متن حافلات معقمة نحو مؤسسة فندقية بمدينة الداخلة، وسيوضعون في إطار العزل الصحي بهذه المؤسسة الفندقية وفقا للبروتوكول الصحي المعمول به.

قد يعجبك ايضا
Loading...