بكالوريا الأحرار وفق نفس برمجة المتمدرسين وامتحانات الـ BTS من 13 إلى 16 يوليوز

الداخلة بلوس:
أكد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، السيد سعيد أمزازي، اليوم الاثنين بالرباط، أن الامتحان الوطني الموحد للسنة الثانية بكالوريا بالنسبة للمترشحين الأحرار، في دورتيه العادية والاستدراكية، ستجرى وفق نفس البرمجة المقررة بالنسبة للمترشحين المتمدرسين.
وأوضح أمزازي، خلال جلسة الأسئلة الشفهية بمجلس النواب، أن الامتحان الجهوي للسنة الأولى بكالوريا بالنسبة للمترشحين الأحرار ستجرى يومي فاتح وثاني يوليوز 2020، على أن تنظم الدورة الاستدراكية لهذا الامتحان يومي 20 و21 يوليوز 2020.
وأشار إلى أن الامتحان الجهوي للسنة الثالثة إعدادي والامتحان الإقليمي للسنة السادسة ابتدائي بالنسبة للمترشحين الأحرار، سيتم يومي 25 و 26 شتنبر 2020.
يذكر بأن الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا دورة 2020 ستجرى حضوريا وفق قطبين، تتمثل في قطب الآداب والعلوم الإنسانية والتعليم الأصيل (يومي 03 و 04 يوليوز)، والقطب العلمي والتقني وكذا البكالوريا المهنية (من 06 إلى 08 يوليوز).
من جهة أخرى، وبخصوص امتحان التخرج بالنسبة لشهادة التقني العالي (BTS)، فسينظم من 13 إلى 16 يوليوز 2020، وفقا للسيد أمزازي. وحسب الوزير، ستجرى المباراة الوطنية لولوج مدارس التجارة والتسيير أيام 11 و13 و14 يوليوز 2020 والمباراة الوطنية المشتركة الخاصة بولوج مدارس المهندسين من 16 إلى 18 يوليوز 2020 مع الاقتصار فقط عل الشق الكتابي.
واستعدادا للموسم الدراسي المقبل، يضيف المسؤول الحكومي، فسيتم تنظيم امتحانات التخرج بالنسبة لكل من مركز تكوين مفتشي التعليم ومركز التوجيه والتخطيط التربوي (الموجهون وأطر التخطيط) والمراكز الجهوية (الأساتذة أطر الأكاديميات وأطر الإدارة التربوية والأساتذة المبرزون) ابتداء من 20 يوليوز 2020، على أن تتم عملية التعيينات خلال شهر غشت 2020.
إلى ذلك، يسجل ستعرف عملية التوجيه المدرسي والمهني والجامعي، ابتداء من اليوم إطلاق منصة خاصة تمكن من تدبير جميع مراحل هذه العملية عن بعد انطلاقا من التعبير عن الرغبة.
أما بخصوص قطاع التكوين المهني، أكد الوزير أنه سيتم إجراء امتحانات التخرج في شهر شتنبر المقبل بالنسبة لأسلاك التقني والتقني المتخصص والتأهيل.
وكما جرت العادة بالنسبة لسلكي التخصص والتأهيل، سيتم تنظيم الامتحان النهائي الخاص بهما في شهر نونبر 2020 وذلك بعد إجراء التداريب الميدانية.
وأضاف السيد أمزازي أنه سيتم الاقتصار بالنسبة للانتقال من السنة الأولى إلى السنة الثانية بالنسبة لجميع التخصصات على احتساب حصريا نقط فروض المراقبة المستمرة وإعلان النتائج أواخر شهر يوليوز 2020.
وسجل أنه تقرر إرجاء جميع مباريات ولوج المترشحين الجدد إلى مؤسسات التكوين المهني بالنسبة لمستويي التقني والتأهيل إلى غاية شهر شتنبر المقبل، مشيرا إلى أن امتحانات التخرج ستشمل فقط المصوغات المنجزة خلال فترة التكوين الحضوري
وشدد الوزير على أنه حفاظا على صحة جميع المترشحات والمترشحين والأطر التربوية والإدارية والأطر المشرفة على تنظيم مختلف الامتحانات وبالتالي صحة كافة المواطنات والمواطنين، فإن الوزارة ستعمل على اتخاذ الإجراءات الوقائية الضرورية من تعقيم جميع مرافق مراكز الامتحانات عدة مرات في اليوم، وتوفير الكمامات ووسائل التعقيم وأجهزة قياس الحرارة، والعمل على احترام التباعد الاجتماعي، واستعمال بعض المنشئات الرياضية، والتخفيف من عدد المترشحين داخل المراكز وداخل القاعات حيث لن يتعدى عدد المترشحين بكل قاعة 10 أشخاص بالنسبة لامتحان البكالوريا.
إلى جانب ذلك، ستسهر الوزارة على تفعيل الإجراءات التنظيمية اللازمة من إعداد للمواضيع وتدبير لمختلف عمليات الامتحانات وتكييف الامتحانات بالنسبة للمترشحين في وضعية إعاقة وتدبير إيواء وإطعام الطلبة والمتدربين المستفيدين من الخدمات الاجتماعية.

قد يعجبك ايضا
Loading...