تـعـزية من” الداخلة بلوس” إلى عائلة الفـقيد الأب الفاضل العلامة “سيداتي السلامي”

قال الله تعــــالى: «كل نفس ذائقة الموت، وإنما توفون أجوركم يوم القيامة».
وقال جل جلاله: «يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي»، صدق الله العظيم.

ببالغ الأسى والحزن، تلقينا في الداخلة بلوس، نبــأ وفاة الأديب والشاعر والعلامة المرحوم «سيداتي السلامي» و المعروف بأخلاقه العالية، وطيبوبته مع الجميع

الفقيد يعتبر أحد أدباء و شعراء الصحراء  و رائد الحكاية الشعبية الحسانية، و أحد شيوخها الأجلاء،  يحظى بمكانة متميزة بالمجتمع الصحراوي.

و بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تتقدم جريدة ” الداخلة بلوس” الإلكترونية، بخالص العزاء والمواساة إلى أسرةالأديب و الشاعر الكبير المرحوم  ” سيداتي السلامي ” الصغيرة و الكبيرة ،  في وفاة والدهم، سائلين الله سبحانه وتعالى أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وأن يتقبله في الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقاً، ونسأل الله تعالى أن يرزق عائلته الصبر والسلوان، إنه سميع مجيب، وإنا لله وإنا إليه لراجعون.

 

قد يعجبك ايضا
Loading...