اللجنة الإقليمية لمراقبة الجودة والأسعار بالداخلة تكثف عملياتها اليومية لمراقبة أسواق ومحلات المدينة(فيديو)

الداخلة بلوس: تفرح لفليج

تواصل اللجنة الإقليمية لمراقبة الجودة والأسعار بالداخلة، مراقباتها اليومية للأسواق والمحلات التجارية بالمدينة، للحرص على جودة السلع المعروضة ومحاربة المضاربة والاحتكار، أو الزيادة في الأسعار.

وفي هذا الإطار صرح المندوب الجهوي للتجارة والصناعة والاقتصاد الرقمي بالداخلة، بوشعيب قيري، أن الغرض من عمليات المراقبة التي تقوم بها اللجنة الإقليمية لمراقبة الجودة والأسعار بالداخلة، يهم الرصد اليومي والمستمر لحالة تموين الأسواق المحلية بالمواد الاستهلاكية التي تلقى إقبالا كبيرا في شهر رمضان، وكذلك مراقبة العمليات والمعاملات التجارية، والحرص على احترام المقتضيات القانونية المؤطرة للفعل التجاري، وعلى استقرار الأثمان حتى تكون في متناول المستهلك.

وأكد على وفرة المواد الاستهلاكية بالأسواق المحلات التجارية بالداخلة، تكفي للشهر الفضيل.

من جانبه، أشار رئيس مصلحة العمل الاقتصادي والمراقبة بجهة الداخلة وادي الذهب، خالد الفالح ، إلى أن عمليات المراقبة التي قامت بها هذه اللجنة المختلطة قد أسفرت عن ضبط مجموعة من المخلفات، حيث تم تحرير ست مخالفات أحيلت على النيابة العامة، وأربع مخالفات تهم عدم إشهار الفواتير، ومخالفتين تهم عدم إشهار أسعار المنتوجات.

أما بخصوص أسعار السلع فقد سجل، السيد الفالح، وجود استقرار في أسعارها، مع انخفاض  أثمان بعض السلع، خاصة الخضر والفواكه، واللحوم البيضاء والحمراء، والأسماك الطرية.

بدورهم أكد التجار على وفرة المنتوجات الغذائية التي تلقى إقبالا من المواطنين خاصة في هذا الشهر الفضيل، وعلى أهمية عمليات المراقبة التي تقوم بها اللجنة الإقليمية لمراقبة الجودة والأسعار بالداخلة، لفرض احترام التدابير الوقائية المتخذة للحد من انتشار وباء كورونا.

وتهدف عمليات المراقبة التي تجري بتنسيق مع المندوبية الجهوية للتجارة والصناعة بالداخلة – وادي الذهب والسلطات المحلية والمصالح اللا ممركزة، إلى تعزيز ضمان الالتزام بالقوانين الجاري العمل بها، ومحاربة ارتفاع الأسعار والمضاربة على المواد الغذائية وتخزينها.

قد يعجبك ايضا
Loading...