مؤتمر المانحين: 8 مليارات دولار لتطوير لقاح ضد كورنا

الداخلة بلوس:
تعهد مؤتمر المانحين بتقديم 8 مليارات دولار لتطوير لقاح وعلاجات حاصة بكورونا. ألمانيا والسعودية وكندا كانت في طليعة الدول المتبرعة. الأمين العام للأمم المتحدة قال إن مواجهة الجائحة تحتاج “إلى خمسة أضعاف هذا المبلغ”.
أعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية أورزولا فون دير لاين أن المؤتمر الدولي للمانحين، الذي انعقد عبر دائرة الفيديو من بروكسل اليوم الاثنين (الرابع من ماي 2020)، جمع 7,4 مليار يورو (8,07 مليار دولار) من أجل تطوير لقاح وعلاجات واختبارات خاصة بفيروس كورونا المستجد.
ويقترب هذا الرقم على نحو كبير من الهدف الذي رصده مؤتمر المانحين، وهو 7,5 مليار يورو، ومع ذلك، قالت فون دير لاين إن هناك حاجة إلى « المزيد » من الأموال خلال الأشهر المقبلة. وأضافت رئيسة المفوضية بعد جلسة للتعهدات استمرت ثلاث ساعات، ضمت دولا ومنظمات من جميع أنحاء العالم: « كان سباق العدو اليوم بداية رائعة للماراثون الخاص بنا ».
فون دير لاين نفسها تعهدت، باسم المفوضية الأوروبية، بتقديم مليار يورو لجهود تطوير لقاح وعلاجات وإجراء اختبارات لفيروس كورونا المستجد. وقالت أثناء إعلانها عن هذا المبلغ إن هذا مجهود « فريق أوروبا » مشيرة إلى أنه يضم مساهمات لدول أعضاء الاتحاد الأوروبي.
بدوره قال رئيس المجلس الأوروبي تشارلز ميشيل « حجم إجراءاتنا للمواجهة يجب أن يماثل حجم الأزمة »، مضيفا: « هذه أيام سوداء، ولكنها أيضا أيام تكشف عن إنسانيتنا ». بيد أن الدكتور فيكتور دزاو، من المجلس العالمي لرصد التأهب، قال إن هذا الهدف « صغير مقارنة بتكلفة التقاعس عن العمل »، مضيفاً أن « جميع الدول ستستفيد من هذا الاستثمار ».
ومن الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي، جاءت تعهدات بقيمة 525 مليون يورو من ألمانيا، و500 مليون يورو من فرنسا، و140 مليون يورو من إيطاليا. في المقابل أعلنت كندا تقديم مساهمة بقيمة 850 مليون دولار، والسعودية 500 مليون دولار وبريطانيا 388 مليون جنيه إسترليني (482 مليون دولار) بالإضافة إلى دول أخرى.
وينظر إلى المؤتمر اليوم على أنه بداية لحملة عالمية، إذ قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إن مواجهة كورونا « ستتطلب أكبر جهد يتعلق بالصحة العامة في التاريخ، »، واصفا التعهدات الأولية بأنها « الدفعة الأولى لتطوير الأدوات الجديدة بالسرعة اللازمة ». وأضاف « ولكن لكي نصل إلى الجميع، وإلى كل مكان، سنحتاج على الأرجح إلى خمسة أضعاف هذا التمويل ».

قد يعجبك ايضا
Loading...