اختراق الموقع الرسمي لوزارة التربية الوطنية والسلطات تحقق للوصول إلى القراصنة و أمزازي يوضح حقيقة حساب وهمي يحمل إسمه على “فيسبوك”

الداخلة بلوس:
تعرض الموقع الإلكتروني لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قطاع التعليم العالي والبحث العلمي، اليوم الجمعة فاتح ماي لعملية اختراق.
وعلى إثر ذلك قامت المصالح التقنية المختصة التابعة للوزارة بإعادة تشغيل الموقع الإلكتروني من جديد بعد أن تأكد لها أن جميع المعطيات الموضوعة فيه سليمة.
واستنكرت الوزارة هذه التصرفات التي وصفتها باللامسؤولة والتي من شأنها حرمان المواطنين من المعطيات والمعلومات الخاصة بالقطاع.
وأعلنت الوزارة أنها بصدد اتخاذ الإجراءات الإضافية اللازمة لتعزيز حماية المعطيات والمعلومات المتوفرة بالموقع الإلكتروني.
وتنسق الوزارة مع السلطات العمومية المختصة في إجراء تحقيق في الموضوع في أفق متابعة الأشخاص الذين قاموا بهذا العمل الإجرامي
وقال سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي والناطق الرسمي باسم الحكومة، بأن أحد الأشخاص، عمد الى استعمال حساب مزور يحمل اسمه على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك من أجل نشر تعليقات مجانبة للصواب ولا أساس لها من الصحة يسعى من خلالها إلى تغليط الرأي العام.
ونبه سعيد أمزازي رواد موقع « فيسبوك »، إلى أن ما تم نشره لا يعنيه اطلاقا، مجددا التأكيد على أنه يتوفر على حساب رسمي يتواصل من خلاله مع المواطنات والمواطنين.
وأكد أمزازي على أنه يحتفظ بحقه في متابعة الشخص أو الأشخاص الذين ينتحلون صفته من خلال صفحات مزوة تحمل اسمه للترويج لأكاذيب ومغالطات وذلك وفق القوانين المعمول بها.

قد يعجبك ايضا
Loading...