فيروس كورونا.. تماثل جميع الحالات المؤكدة للشفاء بموريتانيا

الداخلة بلوس :
أعلنت وزارة الصحة الموريتانية، اليوم السبت، أن جميع حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، تماثلت للشفاء.
وأوضحت الوزارة، في النشرة اليومية التي تصدرها حول حصيلة وباء (كوفيد- 19)، أن الحالات المؤكدة بلغت، منذ ظهور المرض، 7 حالات (4 نساء و3 رجال)، وقد تماثلت 6 منها للشفاء، بينما سجلت حالة وفاة واحدة من الحالات المعلنة، تعود لسيدة.
وذكر المصدر ذاته، بأن آخر حالة إصابة سجلت بالبلاد يوم 9 أبريل الجاري، مضيفا أن عدد الموجودين في الحجر الصحي بلغ 752 شخصا على عموم التراب الموريتاني، أجريت ل33 منهم، يوجدون في الحجر الصحي بثلاثة فنادق بنواكشوط، اليوم، فحوصات.
وكانت وزارة الصحة الموريتانية أعلنت، يوم 13 مارس الماضي، عن تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد في البلاد، موضحة أن الأمر يتعلق بمواطن أجنبي رجع إلى البلاد من أوروبا في التاسع من الشهر ذاته.
واتخذت الحكومة الموريتانية، على إثر تسجيل أول حالة إصابة، جملة من التدابير الفورية للوقاية من الفيروس، شملت، على الخصوص، وقف جميع الرحلات الجوية الوافدة إلى البلاد، وتقليص عدد نقاط العبور البرية الحدودية، وإغلاق كل المؤسسات التعليمية العمومية والخاصة، وتعليق كافة الأنشطة الثقافية والفنية والرياضية، وحظر التجول ابتداء من السادسة مساء إلى الساعة السادسة صباحا، وتعليق صلاة الجمعة حتى إشعار آخر، وكذا خضوع كل المسافرين القادمين من المناطق المتضررة للعزل الصحي الذاتي لمدة 14 يوما.

Loading...