إقليم وادي الذهب.. قبول أزيد من 5300 طلبا للاستفادة من نظام “راميد”

الداخلة بلوس :(و م ع)
تم قبول ما مجموعه 5382 طلبا للاستفادة من نظام المساعدة الطبية “راميد” على مستوى إقليم وادي الذهب، من أجل تلقي الإعانات المالية التي يمنحها الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).
وقال رئيس الخلية الإقليمية لنظام “راميد”، حما التومي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن جميع تلك الطلبات تمت معالجتها وحظيت بالموافقة من طرف السلطات المحلية، مضيفا أن هذه العملية تمت بطريقة إلكترونية 100 في المئة، باستخدام أنظمة معلوماتية على مستوى ولاية الجهة والملحقات الإدارية.
وأكد أن ما مجموعه 6654 طلبا على مستوى إقليم وادي الذهب تم إرساله عبر الرسائل النصية القصيرة إلى المصالح المختصة، من أجل الحصول على هذه الإعانات المالية.
وأشار إلى أن السلطات تحرص على التقيد الصارم بالتدابير الصحية والوقائية لمواجهة تفشي الوباء خلال هذه العملية.
من جهتهم، عبر المستفيدون من نظام “راميد” بمدينة الداخلة عن رضاهم حول حسن تنظيم هذه العملية، ابتداء من إجراءات تقديم الطلبات إلى غاية تلقي الإعانة المالية.
وتستمر عملية الدعم المؤقت للأسر المستفيدة من نظام “راميد” والعاملة في القطاع غير المهيكل المتضررة من حالة الطوارئ الصحية لمحاربة تفشي فيروس كورونا المستجد، منذ الاثنين المنصرم، بمختلف الشبابيك الأوتوماتيكية ومكاتب البريد المنتشرة في مختلف مدن المملكة.
وكانت لجنة اليقظة الاقتصادية، التي اجتمعت يوم 23 مارس المنصرم، ركزت على تدابير دعم القطاع غير المهيكل المتأثر مباشرة بالحجر الصحي، وقررت معالجتها على مرحلتين، تهم الأولى الأسر التي تستفيد من خدمة “راميد”، فيما تشمل المرحلة الثانية الأسر التي لا تستفيد من هذه الخدمة والتي تعمل في القطاع غير المهيكل. وهكذا، تقرر أن يتم توزيع هذه المساعدة المالية على الأسر المكونة من فردين أو أقل (800 درهم)، والأسر المكونة من ثلاثة إلى أربعة أفراد (1000 درهم)، والأسر التي يتعدى عدد أفرادها أربعة أشخاص (1200 درهم). وتمنح هذه المساعدة المالية من موارد الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، المحدث طبقا للتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

قد يعجبك ايضا
Loading...