نقل رئيس وزراء بريطانيا للمستشفى نتيجة استمرار معاناته من كوفيد 19

الداخلة بلوس :
قالت الحكومة البريطانية إنه تم نقل جونسون للمستشفى نتيجة استمرار معاناته من أعراض فيروس كورونا منذ إصابته قبل 10 أيام ودخل رئيس الوزراء البريطاني المستشفى لإجراء فحوصات طبية .
وكانت نتائج فحص رئيس الوزراء بوريس جونسون كشفت إصابته بفيروس كورونا ونشر بوريس جونسون مقطع فيديو يعلن فيه إصابته بكورونا قائلًا: « شعرت ببعض الأعراض وأجريت فحصًا وتبينت إصابتي بفيروس كورونا، وبناء على نصيحة الاطباء أنا منعزل تمامًا وأمارس عملي من المنزل ».
وكشفت خطيبة رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الحامل، كاري سيموندز، أنها أمضت أسبوعا في السرير تعاني من أعراض فيروس كورونا التاجي، وفقا لما نشرته صحيفة « مترو ».
ويأتي ذلك بعد أن أجرى رئيس الوزراء اختبارا لـ Covid-19 الأسبوع الماضي، أكد إيجابية إصابته، وكانت السيدة سيموندز، 31 سنة، تعزل نفسها عن شريكها الذي أقام في داونينج ستريت أثناء الحجر الصحي في منزل كامبرويل.
وكتبت كاري على « تويتر »: « لقد قضيت الأسبوع الماضي في السرير مع الأعراض الرئيسية لفيروس كورونا، ولست بحاجة إلى الخضوع للاختبار، وبعد سبعة أيام من الراحة، أشعر بالقوة وأنا في حالة تحسن ».
وأضافت: « إن الحمل بـ Covid-19 مقلق بشكل واضح، بالنسبة للنساء الحوامل الأخريات، ويرجى قراءة واتباع أحدث الإرشادات التي وجدتها مطمئنة ».
واستطردت: »من غير المعروف ما إذا كانت النساء الحوامل أكثر عرضة للإصابة بالفيروس التاجي »
وفي الشهر الماضي، وضع كبير الأطباء في إنجلترا رئيس الوزراء وخطيبته في الفئة الضعيفة كإجراء احترازي، وقال إنهما يجب أن يعزلا نفسيهما لمدة 12 أسبوعًا.
وتأتي أخبار السيدة سيموندز بعد أن أُجبر بوريس جونسون على العزلة يوم الجمعة الماضي؛ بسبب أعراض فيروس كورونا.وكان من المقرر أن يخرج رئيس الوزراء من الحجر الصحي في داونينج ستريت أمس، بعد سبعة أيام من الاختبار الإيجابي.

قد يعجبك ايضا
Loading...